بيكيه يعتبر مباراة البايرن وصمة عار ويعلن استعداده للمغادرة

2020-08-15 | منذ 7 شهر

عبر المدافع في نادي برشلونة الإسباني، جيرارد بيكيه، السبت 15 أغسطس 2020، عن استيائه الشديد من الهزمة التي لحقت بناديه أمام منافسه بايرين ميونخ، الجمعة، في ربع نهائي دوري الأبطال.

وفيما وصف بيكيه المباراة بأنها "وصمة عار" لفريقه، فقد أبدى استعداده أن يكون أول المغادرين منه.

وقال في تصريحات عن المباراة: "كانت مباراة مروعة. إنها وصمة عار. هذه ليست المرة الأولى ولا الثانية ولا الثالثة. برشلونة بحاجة إلى تغييرات وضخ دماء جديدة. أنا لا أتحدث عن لاعبين أو مدرب".

وتابع: "نحتاج تغييرا جذرياً في النادي. إذا تعين علي المغادرة فأنا مستعد لأكون أول المغادرين. أريد الأفضل للنادي".

​وتأتي تصريحات جيرارد بيكيه بالتزامن مع حديث تقارير صحفية إسبانية عن اتخاذ النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قرار الرحيل عن فريق برشلونة إذا لم تتخذ الإدارة قرارات بإجراء تغييرات جذرية.

وبحسب إذاعة "كادينا كوبي"، سيغادر ميسي الفريق عقب الخسارة الثقيلة التي تعرض لها برشلونة أمام بايرن ميونيخ بثمانية أهداف مقابل هدفين في ربع نهائي دوري الأبطال.

وأكدت الإذاعة أن ميسي ينتظر رد فعل إدارة برشلونة بعد الخروج من الموسم الحالي بدون ألقاب.

وينتظر ميسي إعادة هيكلة الفريق من جديد، كاشفة أنه يشعر بالغضب خلال التوقيت الحالي بعد إخفاقات الفريق في دوري الأبطال في المواسم الماضية بداية من الخسارة أمام روما ثم ضد ليفربول وأخيرا من بايرن ميونيخ.

وكشفت الإذاعة الإسبانية أن ليونيل ميسي لديه بند في عقده يمكنه الرحيل عن برشلونة مجانا في عام 2021.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي