ساعات بأسعار متواضعة وقع في غرامها المشاهير

2020-08-13 | منذ 2 شهر

يحرص المشاهير طوال الوقت على ارتداء ساعات باهظة الثمن  مثل الساعات الروليكس التي يساوي ثمنها آلاف الدولارات، ولكن في المقابل، يقتني المليارديرات ورجال الأعمال والمديرون التنفيذيون ساعات رخيصة أو بأسعار معقولة نسبيًا، من بينهم ستيف جوبز، وباراك أوباما، والممثل الشهير أرنولد شوارزنيجر والممثل والمنتج الشهير ديف شابيل.. وفي القائمة التالية نتعرف على مجموعة من الشخصيات الهامة والشهيرة التي لم تتوقف عن ارتداء ساعات بسيطة ليست باهظة الثمن.

ستيف جوبز وساعة كوارتز 

قرر ستيف جوبز ارتداء ساعة كوارتز 6431-6030، بعدما كان يرتدي ساعة كاسيو بقيمة 10 دولارات أمريكية. ومن المعروف أن سوندار بيتشاي المدير التنفيذي لشركة جوجل يرتدي ساعة بسعر أغلى نسبيًا بحوالي 275 دولارا 

يرتدى أغلب عمالقة صناعة التكنولوجيا والعاملون في وادي سيليكون ساعات بلاستيكية عادية يمكن العثور عليها في الأكشاك أو مراكز التسوق بأسعار بسيطة، مع ذلك فإن النهج الذي اتبعه ستيف جوبز يبدو مختلفا، خاصة أنه التزم البساطة في كل شيء، سواء كان ذلك في ملابسه أو الطعام الذي يتناوله وكذلك ساعته وسيارته. رغم بساطتها إلا أن الساعة بيعت في مزاد علني مقابل 42.500 دولار أمريكي في عام 2016.

 

باراك أوباما وساعة جورج جراي 

خلال ظهوره عام 2008 في برنامج ذا تونايت شو مع جاي لينو، سأل مُقدم البرنامج السيدة الأمريكية الأولى السابقة ميشيل أوباما عن أغلى شيء في خزانتهم، فأجابته بأنها تقوم بالتسوق واشترت له ساعة جورج جراي والتي يبلغ سعرها 250 دولارا، والتي تباع الآن بحوالي 395 دولارا.

في عام 2010، تحدثت فاينانشال تايمز عن هذه الساعة باعتبارها واحدة من الساعات الأنيقة والبسيطة، وقالت إن أوباما حرص على ارتدائها بسبب قيمتها الكبيرة عنده، فهو حصل عليها كهدية عام 2007.

ارتدى باراك أوباما هذه الساعة حتى وصل إلى البيت الأبيض، ولكنه بعد فترة استبدلها بساعة روليكس وصلت قميتها 15.200 ألف دولار والتي يرتديها في البورتريه الرسمي الخاص به.

جون ماير وساعة كاسيو توين جراف

رغم أن لديه مجموعة كبيرة من الساعات، إلا أن هوسه بهذه الساعة البسيطة يرجع إلى طفولته. قال جون ماير إنه حصل على ساعة روليكس ذهبية، ولكنه مع ذلك يظل يرتدي ساعة كاسيو توين جراف لأنه كان يرتديها بينما كان طالبًا في المدرسة في المرحلة الإعدادية، ويقول إنه كان يحملق في الساعة طوال الوقت منتظرًا انتهاء اليوم.

تتميز هذه الساعة بتصميمها الخاص كما أنها مزودة بقرص رقمي مليء بالتفاصيل، وتقوم بالعديد من الوظائف، بها منبه، وتعرض الوقت والتاريخ، يمكن العثور على نسخة مشابهة لها الآن مقابل 20 دولارا فقط 

 

في الثمانينيات، ارتدى الممثل الأمريكي أرنولد شوارزنيجر هذه الساعة فيما لا يقل عن أربعة أفلام وهي Commando, Raw Deal, Predator, Twins ،The Running Man. وهي ساعة ضخمة مُصممة لرجل ضخم، وتتميز بتفاصيلها، وكذلك بها شاشة رقمية تعرض اليوم والتاريخ.

ساعد شوارزنيجر على حصول هذه الساعة على شعبية كبيرة، وانتشرت كثيرًا بين الشباب والرجال في فترة الثمانينيات والتسعينيات، وأعيد إصدارها في العام الماضي بسعر وصل إلى 525 دولارا أمريكيا.

ديف شابيل وساعة آبل

تظل الساعة الأبل هي الساعة الأكثر شعبية في العالم، مع ذلك فإن ارتداء الممثل والمنتج الكوميدي ديف شابيل لهذه الساعة يثير الدهشة والاستغراب، خاصة أنه يستطيع شراء أكثر من 150 ألف ساعة أبل بالمبالغ التي حصل عليها من شبكة نتفليكس بمفردها.

مع ذلك، تبقى ساعة أبل الخيار الأول لفنانين مثل ديف شابيل، وصامويل إل جاكسون، وبراين كوكس الذين لا يتعاملون مع الساعة باعتبارها قطعة إكسسوار ومجوهرات، ولكن باعتبارها أداة تساعد على معرفة الوقت.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي