الرئيس بوقع على حزمة المساعدات الإضافية للأميركيين

شومر: سنعود للمفاوضات بشرط واحد ؟!

2020-08-11 | منذ 1 شهر

أميركيون يتظاهرون في 5 أغسطس في نيويورك للمطالبة بمساعدات اقتصادية للحد من تداعيات وباء كوروناواشنطن - بعدما أعلن وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين، إمكانية التوصل إلى اتفاق حول خطة المساعدة الإضافية للأميركيين بين الجمهوريين والديموقراطيين، قال تشاك شومر، زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ الأميركي، إن الديمقراطيين مستعدون للعودة إلى التفاوض إذا وافق الجمهوريون على مشروع قانون أكبر حجما مما هم مستعدون لقبوله حتى الآن.

وصرح منوتشين في وقت سابق الاثنين، لقناة "سي أن بي سي" أنه "يمكن إيجاد اتفاق في حال كان الديموقراطيون منطقيين ويريدون تسوية، لكن لن نحقق ذلك إذا قالوا: نفضل التمسك بموقفنا على التوصل الى اتفاق".

لكن شومر رد على منوتشين في قاعة مجلس الشيوخ، قائلا إن "الديمقراطيين لا يزالون مستعدين للعودة إلى الطاولة. نحتاج إلى أن ينضم الجمهوريون إلينا ويلتقوا معنا في منتصف الطريق لنعمل سويا لتقديم مساعدة فورية للشعب الأميركي".

وفي الأسبوع الماضي، استخدم شومر كلمات مماثلة لحث مفاوضي البيت الأبيض على الموافقة على حزمة تشريعية تزيد قيمتها بما لا يقل عن تريليون دولار عن مشروع القانون الذي اقترحه بالفعل الجمهوريون في مجلس الشيوخ والبالغة قيمته تريليون دولار.

ورفض البيت الأبيض العرض، منهيا حوالي أسبوعين من مفاوضات شبه يومية.

وكان ترامب وقع السبت أربعة مراسيم لهذه التدابير الموقتة، التي تقضي بتجميد الأجور وتقديم إعانات بطالة لفترة طويلة قيمتها 400 دولار أسبوعيا وحماية المستأجرين المهددين بالطرد وتأجيل تسديد القروض الطلابية.

وهذه المراسيم الموقعة قبل أقل من ثلاثة أشهر من الاستحقاق الرئاسي قد يتم الطعن بها أمام المحكمة، لأن الدستور الأميركي كلف الكونغرس معظم القرارات المتعلقة بالموازنة في البلاد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي