قفزات الذهب القياسية تصطدم بانتعاش الدولار

2020-08-08 | منذ 2 شهر

خسر الذهب أكثر من 2%، الجمعة، موقفا سلسلة مكاسب غير مسبوقة، وذلك بعد تقرير مقبول عن الوظائف في الولايات المتحدة دعم الدولار، لكن تدهور أوضاع الجائحة أبقى الأسعار على مسار تحقيق أطول سلسلة مكاسب أسبوعية في نحو عشر سنوات.

وبعد أن سجل السعر الفوري للذهب مستوى مرتفعا غير مسبوق عند 2072.50 دولار للأوقية (الأونصة)، كان بحلول الساعة 1846 بتوقيت غرينتش منخفضا 1.4% إلى 2033.89 دولار. وزاد 3% منذ بداية الأسبوع فيما ستصبح مكاسبه الأسبوعية التاسعة على التوالي.

وجرت تسوية عقود الذهب الأميركية الآجلة بانخفاض 2% لتسجل 2028 دولارا للأوقية.

انتعش الدولار من قاع عامين بعد بيانات أظهرت أن الوظائف الأميركية غير الزراعية زادت 1.763 مليون في يوليو تموز مقابل زيادة قياسية عند 4.971 مليون في يونيو حزيران وبسبب تجدد التوتر الأميركي الصيني.

ومما زاد الضغط على الذهب، تعثر حزمة مساعدات أميركية جديدة مرتبطة بفيروس كورونا.

وقال إدوارد ماير المحلل لدى إي.دي آند إف مان كابيتال ماركتس "بمجرد اتفاقهم على التحفيز، سيكون ذلك سلبيا بالنسبة للدولار. الاقتصاد العالمي لا يزال في تذبذب شديد، ونتيجة لذلك سنجد مزيدا من المال السهل، لذا فإن كل ذلك سلبي بالنسبة للذهب".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي