بعد الإتهام الذي وجهه و وزير الأعلام اليمني لقطر

مسؤول قطري يرد على اتهامات وزير الإعلام اليمني

2020-07-25 | منذ 2 شهر

طالبت قطر السلطات اليمنية بعدم الزج باسمها في مأساة الشعب اليمني من أجل تصفية حسابات تخدم مصالح دول أخرى.

والجمعة 24 يوليو 2020م ، قال وزير الإعلام اليمني "معمر الإرياني"، عبر "تويتر"، أن "السياسات التي تنتهجها قطر في الأزمة اليمنية باتت تتناغم وأجندة الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانيا وتضر بالقضية الوطنية ومصالح الشعب اليمني الذي عانى الويلات".

وادعى أن "قطر اتجهت لإنشاء فضائيات ومواقع إلكترونية دأبت على الإساءة للحكومة اليمنية وتفكيك الجبهة الوطنية وشغل الرأي العام بأزمات جانبية وقضايا ثانوية، ولم تختلف في مضمون خطابها السياسي والإعلامي عن قناة المسيرة التي تبث بإشراف وتمويل خبراء حزب الله وإيران".

ورد مدير المكتب الإعلامي في وزارة الخارجية القطرية "أحمد بن سعيد الرميحي" على ذلك، قائلا: "رغم تفهمنا للضغط الذي يمر به الأرياني وزملاؤه من قبل بعض رعاة الحرب المدمرة والعبثية في اليمن لاستخدام مأساة الشعب اليمني الشقيق بالزج باسم قطر، إلا أننا ندعوهم ليتحملوا مسؤولياتهم تجاه بلدهم وإيجاد حلول لقضيتهم من داخل اليمن يمكن أن تحقق الاستقرار لأبناء شعبهم، وتجنب استخدامهم لتصفية حسابات خاصة لا تخدم مصالحهم بل مصالح أطراف أخرى".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي