الرئيس التونسي يطلب من الأحزاب تقديم مرشحيها لخلافة الفخفاخ

2020-07-17

تونس: طلب الرئيس التونسي قيس سعيد، الجمعة 17يوليو2020، من الأحزاب والائتلافات والكتل البرلمانية تقديم مرشحيها لرئاسة الحكومة، خلفا لرئيس الوزراء المستقل إلياس الفخفاخ، وفق إعلام محلي.

وأفادت وسائل اعلام تونسية، بأن الرئيس سعيد راسل صباح الجمعة، الأحزاب والائتلافات والكتل البرلمانية وطالبهم بتقديم مقترحاتهم حول الشخصية التي ستخلف الفخفاخ، ليتمّ تكليفها بتشكيل الحكومة القادمة”.

وذكرت، أنه تم تحديد يوم 22 يوليو/ تموز الجاري، آخر موعد لتقديم أسماء المرشحين لمنصب رئيس الحكومة.

والخميس، أعلن سعيّد قبول استقالة الفخفاخ من رئاسة الوزراء، وبدء مشاورات لتكليف شخصية جديدة بتشكيل الحكومة.

وبحسب بيان صادر عن الرئاسة التونسية، فإن سعيد بعث برسالة الأربعاء، إلى رئيس مجلس نواب الشعب (البرلمان) راشد الغنوشي، لإعلامه بتلقيه وقبوله استقالة الفخفاخ وفقا لمقتضيات الفصل 98 من الدستور.

وينص الفصل 98 في بنده الأول، على أنه “تعد استقالة رئيس الحكومة استقالة للحكومة بكاملها، وتقدم الاستقالة كتابة إلى رئيس الجمهورية الذي يُعلم بها رئيس مجلس نواب الشعب”.

وتابع نص بيان الرئاسة، أن “سعيد بعث أيضا برسالة ثانية إلى الغنوشي، لمده بقائمة الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية، قصد إجراء مشاورات معها، وذلك طبقا لما ينص عليه الفصل 89 من الدستور، بهدف تكليف الشخصية الأقدر من أجل تكوين حكومة”.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي