عالم إسرائيلي يكشف عن دواء يشفي مرضى كورونا في أيام قليلة

2020-06-16 | منذ 8 شهر

يجري خبير إسرائيلي في الأمراض الاستوائية تجارب على عقار مضاد للطفيليات شائع الاستخدام في دول العالم الثالث.

ويقول البروفيسور إلي شوارتز، مدير مركز طب السفر والأمراض الاستوائية في مركز شيبا الطبي تل هاشومير إن العقار قد يساعد على تقليص مدة العدوى لدى من يصابون بفيروس كورونا ما يسمح لهم بالعودة إلى نشاطاتهم اليومية في غضون أيام قليلة فقط. بحسب صحيفة جيروزاليم بوست.

وأفادت الصحيفة بأن شوارتز أطلق في الآونة الأخيرة تجربة سريرية على عقار إيفرماكتين المستخدم ضد الطفيليات والذي تبين أنه يحارب الفيروسات أيضا.

ويعتقد شوارتز أن إيفرماكتين قد يساعد في علاج مرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

وقال إن الجميع كان يتحدث بعد انتشار الفيروس عن العقار المضاد للملاريا، في إشارة إلى هيدروكسي كلوروكوين الذي تم ربطه لاحقا بزيادة في خطر الوفاة لدى المصابين بكورونا.

وأضاف أنه قرر "البحث بشكل أوسع عن أدوية أخرى، ونظرنا في عدد قليل من العقاقير  التي قد يكون لها نشاط مضاد للفيروسات. فوقع الاختيار على إيفرماكتين".

وصرح شوارتز للصحيفة بأن العقار يخضع لتجارب الآن على أشخاص يعانون من حالات خفيفة إلى معتدلة لمرض كورونا، لمعرفة إن كان تناوله يؤدي إلى تقليص فترة تكاثر الفيروس داخل الجسم المضيف وإطلاقه في البيئة، ما يسمح لنتائج اختبار كشف كوفيد-19 بأن تكون سلبية لدى هؤلاء ومغادرتهم العزل بعد أيام قليلة فقط.

وأوضح أنه "من وجهة نظر الصحة العامة، فإن هذا بالغ الأهمية"، مشيرا إلى أنه إذا تحقق شفاء الأفراد من كورونا فإن باستطاعتهم العودة إلى أعمالهم وممارسة نشاطاتهم اليومية بشكل عادي، الأمر الذي يؤدي إلى أثر سلبي أقل على الاقتصاد.

وحتى الآن، تقدم للمشاركة في الدراسة العشوائية 26 شخصا، ويسعى شوارتز إلى تجنيد 74 آخرين.

ويأمل شوارتز وفريقه رؤية خلو من العدوى لدى المشاركين في الدراسة، في غضون ستة أيام من التدخل.

ويراقب الباحثون أيضا إن كان الدواء قادرا على المساعدة في تسريع الحد من الأعراض.

وكان فريق باحثين أستراليين قد أجرى تجارب على إيفرماكتين في مارس، ووجد وفق الصحيفة، أن العقار قادر على قتل كوفيد-19 خلال 48 ساعة في خلية في بيئة مخبرية. وستكون دراسة شوارتز الأولى التي يشارك فيها أشخاص.

وفي الولايات المتحدة، كشفت النتائج الأولية لدراسة على استخدام إيفرماكتين لعلاج من يعانون من أعراض حادة لكوفيد-19، أن العقار قد يؤدي إلى تقليص معدل الوفيات أيضا.

وحتى صباح أمس الاثنين، يتلقى حوالي 2665 مصابا بكورونا في إسرائيل العلاج في منازلهم مقابل 132 مصابا في مستشفيات.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي