مع اقتراب الذكرى الثالثة.. كُتيب يوثق "انتهاكات حصار قطر"

2020-06-01 | منذ 1 سنة

أصدرت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في الدوحة كتيبا جديدا بعنوان "3 أعوام على حصار قطر" يتناول توثيقا بالإحصاءات والتقارير لانتهاكات الحصار الذي فرضته ثلاث دول خليجية ومصر على قطر.

وتدخل الأزمة الخليجية عامها الرابع في 5 يونيو/حزيران الجاري، حيث قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت عليها حصارا.

وذكرت اللجنة الوطنية في بيان أن الكتيب يتضمن الإجراءات والتدابير القسرية أحادية الجانب التي اتخذتها دول الحصار ضد قطر عندما قطعت علاقاتها الدبلوماسية معها في يونيو/حزيران 2017.

وقد أعد هذا الكتيب بثلاث لغات (العربية والإنجليزية والفرنسية) وفق ما أوضحت اللجنة القطرية الحقوقية.

وأضافت اللجنة أن الكتيب تضمن أيضا إحصاءات بشأن انتهاكات -في مجال حقوق الإنسان والحريات- ارتكبتها دول الحصار الخليجية الثلاث ضد قطر، كما تناول المؤلَف أحكاما وقرارات دولية عن هذه الانتهاكات، والتوصيف القانوني لها.

وأشارت في البيان إلى أن مجموع انتهاكات حقوق الإنسان والحريات التي رصدتها ووثقتها (اللجنة) جراء حصار الدول الخليجية الثلاث بلغ 4275 انتهاكا.

ووفق البيان فإن هذه الانتهاكات شملت الحق في التنقل والإقامة والملكية والتعليم والصحة والعمل والتقاضي ولمّ شمل الأسرة وحرية الرأي والتعبير، والحجز التعسفي والإخفاء القسري والتحريض على العنف والكراهية والحق في ممارسة الشعائر الدينية.

ولفت إلى أن من جملة هذه الانتهاكات شكاوى تم تسجيلها من قبل اللجنة، كان نصيب السعودية منها 2448 انتهاكا، والإمارات 1225 انتهاكا، والبحرين 602 انتهاكا.

يذكر أن الكويت تبذل جهودا للوساطة بين طرفي الأزمة الخليجية، لكنها لم تتمكن حتى الآن من تحقيق اختراق يعيد الأوضاع إلى ما كانت عليه بين دول مجلس التعاون الست (قطر، السعودية، الكويت، سلطنة عمان، الإمارات، البحرين).



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي