معركة الإنفاق تشتعل بين مكلارين وفيراري

2020-04-24 | منذ 5 شهر

باريس – وجه زاك براون، رئيس مكلارين، اتهاما مباشرا إلى منافسه فيراري بأنه في حالة إنكار بشأن الخطر الذي تواجهه بطولة العالم لسباقات فورمولا1 للسيارات جراء فايروس كورونا، إذ زادت حدة الحديث عن الأموال التي يمكن لكل فريق إنفاقها.

وتطبق فورمولا1 سقف الإنفاق بدءا من العام المقبل، واتفقت الفرق على أن يكون في حدود 145 مليون دولار، لكن مكلارين وبعض الفرق الأخرى ترغب في تخفيضه إلى 100 مليون وسط معارضة فيراري.


وأبلغ ماتيا بينوتو رئيس فيراري صحيفة الغارديان بأن الوقت الحالي “ليس الوقت لرد الفعل المتعجل، واتخاذ قرارات طائشة دون تقييم العواقب”.

وتطرق براون إلى هذا التصريح في حديثه مع الصحافيين عبر تطبيق “زووم”، وقال إن “حجج فيراري متضاربة وغير مترابطة.. أكاد لا أجد ما أقوله في هذا الأمر”. وأضاف “أعتقد أننا كلنا ندرك في الوقت الحالي أننا نواجه أكبر أزمة شهدها العالم. هناك دول أعلنت العزل العام وتوقفت صناعات وأعتقد أن عدم تعجل اتخاذ إجراءات بشأن ما يحدث خطأ فادح”.

وزاد “إنه مثل الحياة في حالة إنكار وأعتقد أن كل رئيس أو رئيس وزراء أو رئيس تنفيذي حول العالم، يحاول العمل بسرعة لمواجهة المشكلة الحالية”.

وتابع “أعتقد أن أخذ الوقت للتفكير هو استراتيجية قيادية سيئة للغاية”، موضحا أنه لا يود مشاهدة رحيل فيراري لكن البطولة تستطيع الصمود بوجود 18 سيارة.

ولم ينطلق موسم فورمولا1 حتى الآن ومن المرجح استمرار ذلك حتى يوليو، مع إقامة سباقات أوروبية دون جماهير.وأعلن جريج مافي الرئيس التنفيذي لمجموعة ليبرتي ميديا، مالكة الحقوق التجارية لفورمولا1، أنه تم منح بعض الفرق دفعات مقدمة من الإيرادات.

وتحدث براون عن مشكلة أخرى متعلقة باحتمال تخفيض قيمة فورمولا1، وهي قمة رياضة المحركات، وأشار إلى أن جميع البطولات الأخرى لا تقترب منها من حيث التكنولوجيا المعقدة.

وفي انتقاد آخر لبينوتو، الذي قال إن فيراري لديه واجب أخلاقي لحماية الوظائف، اقترح براون على الفريق أن يتخذ النهج ذاته في اتفاقه السري مع الاتحاد الدولي للسيارات بشأن محركاته.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي