بأجنحة جديدة.. مقاتلة أميركية تمدد خدمتها لعشرات السنين

2020-03-14 | منذ 7 شهر

جمال نازي

أعلن سلاح الجو الأميركي أنه تم الانتهاء من تركيب أجنحة جديدة في آخر 173 مقاتلة طراز A-10 Thunderbolt IIs، بحسب ما نشره موقع "Air Force Times" الأميركي. ومن المتوقع أن يسمح تركيب الأجنحة للمقاتلة الهجومية، المعروفة شعبياً باسم "وارثوغ"، أي الخنزير الوحشي، بالاستمرار في التحليق حتى أواخر ثلاثينات القرن الحالي، وفق ما أعلنته قيادة التسلح والعتاد في سلاح الجو الأميركي.

10 آلاف ساعة طيران

ستساعد الأجنحة الجديدة المقاتلة على تحقيق 10000 ساعة طيران دون الحاجة إلى فحص بالمستودع، وفق ما جاء في بيان قيادة العتاد التابعة لسلاح الجو الأميركي. تم تزويد الأجنحة الجديدة بكابلات تحكم مُصممة حديثًا لتسهيل إزالتها، وتقليل فرصة حدوث تلف بها أثناء عمليات الفك والتركيب. وتمثل المقاتلات، التي تم تجديدها حتى الآن، حوالي 61% من مقاتلات سلاح الجو الأميركي من طراز "وارثوغ" البالغ إجمالي عددها 282 تقريباً.

بتكاليف تخطت 1.1 مليار دولار

حصلت بوينغ على عقد بقيمة 1.1 مليار دولار في عام 2007 لبناء أجنحة بديلة في مصنعها في ماكون، بولاية جورجيا، وبدأ العمل في عام 2011. وقام سرب صيانة الطائرات المقاتلة رقم 571 في مجمع أوغدين للنقل والإمداد الجوي في قاعدة هيل للقوات الجوية، في ولاية يوتا، بتجهيز الأجنحة لعدد 162 طائرة من طراز A-10، والتي تمثل الجزء الأكبر من المشروع.

ونوهت قيادة العتاد التابعة لسلاح الجو الأميركي إلى أن عملية تحديث المقاتلة، التي خدمت أربعة عقود متوالية، كانت أمرا معقدا وصعبا في بعض الأحيان، لكن نجحت المهمة بعد التمكن من سحب قطع غيار للمقاتلات A-10 من قاعدة ديفيز-مونتان الجوية في أريزونا، والمعروفة أيضًا باسم منطقة تخزين المقاتلات المُخردة، كما تم تصميم وبناء أجزاء جديدة بالكامل لجسم الطائرة.

قبل لحظات من الإحالة للتقاعد

وأوضح بيان سلاح الجو الأميركي أنه "من غير المعتاد أن يتم تجديد مقاتلة بمثل هذا القدم ولكن نجحت التجربة حيث حلقت المقاتلات المُحدثة متخطية اختبارات متعددة وأثبتت جدارتها". كانت قيادات سلاح الجو الأميركي على وشك التفكير في إخراج المقاتلات طراز A-10 من الخدمة في عام 2015 بسبب الميزانيات المتقشفة.

وبينما كان يجري الاستعداد لجلب المزيد من مقاتلات طراز F-35 كبديل، تبين أن الأمر سيحتاج إلى موظفي صيانة أساسيين وموارد أخرى غير متاحة بشكل فوري. وسعى بعض أنصار مقاتلات A-10 في سلاح الجو الأميركي إلى المضي قدما في خطة التجديد، مستندين إلى أهمية هذا الطراز الذي يتميز بقوته النارية المخيفة.

سمكة قرش مشاكسة

تشبه مقاتلات A-10 المشاكسة سمكة القرش، وتفخر بسجل ناجح في إنقاذ القوات البرية مرارًا وتكرارًا، مما جعل لها قاعدة مشجعين قوية في صفوف سلاح الجو الأميركي وباقي أفرع القوات الأميركية. وغدت الأصوات المميزة من مدفع المقاتلة وارثوغ، وهو من طراز GAU-8/A وعيار 30 مم، صيحة حاشدة من نوع ما، مما أثار عددا لا يحصى من عبارات المديح ومقاطع الفيديو التي يتبادلها المعجبون.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي