غوايدو يكشف عن تعرضه لإطلاق نار خلال تظاهرة في فنزويلا

2020-03-01 | منذ 7 شهر

أعلن زعيم المعارضة في فنزويلا خوان غوايدو، أنه تعرض لإطلاق نار خلال تظاهرة ضد الرئيس نيكولاس مادورو. وذكر غوايدو، أن الحادث وقع السبت 29 فبراير 2020 في باركويسيميتو في غرب البلاد.

وقال غوايدو في شريط فيديو، بثه على مواقع التواصل الاجتماعي: "كان بإمكان الديكتاتورية قتلي، كان بإمكانها اغتيالي، لا شك في ذلك".

ونسب هذا الهجوم الذي أوقع على حد قوله جريحا، إلى مجموعات مسلحة مناصرة للرئيس مادورو. وأضاف غوايدو: "أطلقوا النار، لكنهم لن يجعلونا نتراجع".

وبحسب غوايدو، أصيب فتى عمره 16 عاما برصاصة في ساقه وهو في حالة مستقرة.

ويسعى غوايدو حاليا لإعادة الزخم إلى الحركة الاحتجاجية ضد مادورو التي أطلقها قبل أكثر من عام بدعم من واشنطن. لكن دعواته إلى التظاهر خلال الأشهر الماضية، لم تلق الاستجابة ذاتها كما في مطلع 2019 حين كان عشرات الآلاف ينزلون إلى الشارع كل أسبوع.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي