المرشح الرئاسي ساندرز يهاجم اللوبي الإسرائيلي ويرفض حضور مؤتمر "أيباك"

2020-02-25 | منذ 8 شهر

رائد صالحة

انتقد السيناتور بيرني ساندرز اللوبي الإسرائيلي في واشنطن، وأكد في بيان بأنه لن يحضر المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية ”أيباك”.

وأعلن ساندرز، الذي يتصدر ترشيحات الحزب الديمقراطي في السباق الرئاسي، بأنه لن يحضر المؤتمر بسبب ارتباط أيباك بالقادة “الذين يعبرون عن التعصب ويعارضون الحقوق الفلسطينية”، في اشارة واضحة إلى الادارة الحالية للكيان المحتل برئاسة بنيامين نتنياهو، الذي انتقده السيناتور عن ولاية فيرمونت مراراً في الماضي.

وقال ساندرز في تغريدة ” للإسرائيليين الحق في العيش بسلام وأمن، وكذلك الحال بالنسبة للشعب الفلسطيني، ما زلت قلقاً بشأن البرنامج الذي توفره أيباك للقادة الذين يعبرون عن التعصب ويعارضون الحقوق الفلسطينية الأساسية، ولهذا السبب لن أحضر المؤتمر”.

وأكد ساندرز بأنه كرئيس، سيدعم حقوق كل من الإسرائيليين والفلسطينيين وسيبذل قصارى الجهد إحلال السلام والأمن في المنطقة.

وانتقد ساندرز، وهو يهودي، كلا من أيباك ونتنياهو في الماضي، وأشار إلى أن نتنياهو بأنه “سياسي يميني” وحكومته باعتبارهما “عنصريين”.

وقال ساندر، ايضاً، في وقت سابق بأنه يعتقد أن الولايات المتحدة يجب أن تتعامل مع الشرق الأوسط على أساس متكافئ.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي