بسبب نزاع على الرئاسة.. أفغانستان قد تشهد إضطراباً جديداً

2020-02-19 | منذ 2 شهر

تخوفات من فتيل اضطراب جديد في أفغانستان بعد إعلان الرئيس الحالي أشرف غني فوزه في انتخابات رئاسية متنازع عليها، ورفض منافسه الرئيسي للنتيجة.

وقد تعهد المنافس  الرئيسي عبد الله عبد الله  بتشكيل حكومة، وأعلن مع أنصاره فوزه هو بالانتخابات رفضًا للنتائج التي أعلنتها  المفوضية المستقلة للانتخابات في أفغانستان.

حيث قالت المفوضية أمس الثلاثاء، إن غني فاز بنسبة  50.64 في المئة من الأصوات بينما حصل نائبه السابق ومنافسه الرئيسي عبد الله عبد الله على المركز الثاني بنسبة 39.52 في المئة

وقال عبد الله في مؤتمر صحفي ”النتيجة التي أعلنتها المفوضية المستقلة للانتخابات هي نتيجة سرقة الانتخابات، وانقلاب على الديمقراطية وخيانة لإرادة الشعب، ونحن نعتبرها غير قانونية“.

كذلك رفضت طالبان كذلك النتيجة التي أعلنتها المفوضية يوم الثلاثاء ووصفت إعادة انتخاب غني بأنها ضد عملية السلام.

يذكر أن الانتخابات  أُجريت في 28 أيلول الماضي لاختيار رئيس للمرة الرابعة منذ أن أطاحت قوات قادتها الولايات المتحدة بحكومة طالبان في عام 2001، لكن العملية شابتها مزاعم بالتزوير ومشكلات فنية في أجهزة التحقق من الهوية المعتمدة على البصمات، فضلًا عن وقوع هجمات وغير ذلك من المخالفات.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي