وزير الخارجية الصيني: الاتهامات الأمريكية لنا أكاذيب وعلينا الجلوس معا والحوار

2020-02-15 | منذ 7 شهر

وصف وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، الاتهامات الأمريكية لبكين بأنها أكاذيب وليست قائمة على حقائق، داعيا إلى حوار بين البلدين لإيجاد طريقة للتفاعل السلمي.

وقال الوزير الصيني، خلال نقاش بمؤتمر ميونخ للأمن ردا على انتقادات وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين، إن كل هذه الاتهامات ضد الصين أكاذيب وليست قائمة على حقائق.

وأضاف "مضى 40 عاما على إنشاء العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن، نعم لدينا مشاكل، لكن أسباب المشاكل هي أن الولايات المتحدة لا تريد أن ترى تنمية سريعة في الصين، ولا تريد أن تقبل بوجود بلد اشتراكي ينجح".

وتابع وانغ يي "أهم مهمة أمام الصين والولايات المتحدة هي الجلوس معا والحوار بجدية وإيجاد طريقة للتفاعل بسلام بين بلدين كبيريين".

وكان وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، قد إن الصين تحاول استكمال تحولها العسكري للهيمنة على آسيا وفرض نفسها كقوة.

وذكر إسبر، في تصريحات اليوم السبت 15فبراير2020، ضمن فعاليات اليوم الثاني من منتدى "ميونخ للأمن" في دورته الـ"56"، أن "الصين تحاول استكمال تحولها العسكري للهيمنة على آسيا وفرض نفسها كقوة".

وأضاف "الحزب الشيوعي الصيني يتوجه بشكل سريع نحو نحو سياسات عسكرية أكثر شراسة، ومن الضروري كمجتمع دولي الانتباه للتحديات التي تثيرها الصين".

وقال إسبر إن "الولايات المتحدة لا تسعى للنزاع مع الصين بل نسعى للعمل المشترك"، مدللا بأن "الولايات المتحدة قدمت 18 طنا من المساعدات الطبية لمواجهة فيروس كورونا".

وتابع إسبر "نحث حلفاءنا وشركاءنا على اتخاذ خطوات مماثلة وتقييم التحديات التي تمثلها الصين".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي