الخارجية الصينية: ما يروج عن "كورونا" أخطر من الفيروس نفسه

2020-02-06 | منذ 12 شهر

أكدت وزارة الخارجية الصينية، أن "بكين تنتهج سياسة مسؤولة في التعامل مع فيروس كورونا"، داعية إلى عدم التعاطي وتصديق كل ما يروج عن الفيروس، ووصفت ذلك بأنه أخطر من فيروس كورونا نفسه.

قالت المتحدثة باسم الخارجية الصينية، هوا تشونينغ، إن "السلطات الصينية تنشر المعلومات بهذا الخصوص في وقتها"، مضيفة أن "ما يشاع حول فيروس "كورونا" أخطر من الفيروس نفسه".

وأضافت، "إننا لفتنا الانتباه إلى بعض الشائعات والكذب حول الوضع على خلفية انتشار المرض، وهو أخطر من الفيروس بحد ذاته. ربما لاحظتم أن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية قد أعرب عن أمله مؤخرا في ألا تصدق جميع الأطراف هذه الشائعات وتنشرها".

وأشارت المتحدثة باسم الخارجية الصينية، إلى أن "عددا من الدول بدأ العمل على تتبع مروجي الشائعات حول هذا الفيروس ومحاسبة المسؤولين عن فبركة هذه الأخبار ونشرها".

وارتفعت حصيلة وفيات فيروس "كورونا" في الصين إلى 549 شخصا وإصابة حوالي 19.7 ألف حالة.

وأوضحت سلطات إقليم هوبي الصيني، فجر اليوم، أن أكثر من 2897 شخصا قد أصيبوا بالفيروس خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليصبح العدد الإجمالي للمصابين 19665 شخصا، فيما خرج حوالي أكثر من 630 شخصا من المستشفيات.

وفي السياق نفسه، دعت منظمة الصحة العالمية، إلى جمع تبرعات بقيمة مئات ملايين الدولارات، لدعم خطتها لمحاربة فيروس كورونا الجديد، عبر الاستثمار في البلدان المعرضة للخطر بشكل كبير.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي