الحظر "مدى الحياة" عقوبة تنتظر أي مشجع اعتدى على منزل رئيس نادي المان

2020-01-30 | منذ 5 شهر

تعهد مانشستر يونايتد بحظر "مدى الحياة" لأي مشجع يتبين أنه شارك في الهجوم على منزل الرئيس التنفيذي للنادي إد وودوارد.

وأظهرت مقاطع فيديو متداولة على منصات التواصل الاجتماعي، مجموعة ملثمة من الجماهير أمام منزل وودوارد في شيشاير، إنجلترا مساء أمس الثلاثاء، وألقى أحد الأفراد مقذوفا حارقا تجاه البيت، في حين رددت البقية هتافات مناوئة لمدير النادي البالغ من العمر 48 عامًا.

​وجاء في بيان للنادي: "لقد علم نادي مانشستر يونايتد بما حدث ليلة أمس خارج منزل أحد موظفينا، ونعلم أن عالم كرة القدم سوف يتوحد وراءنا، ونعمل مع شرطة المدينة لتحديد هوية مرتكبي هذا الهجوم غير المبرر".

وتابع البيان

أي شخص يثبت تورطه في جريمة جنائية، أو يُكتشف أنه انتهك حرمة هذا المنزل، سيتم حظره مدى الحياة من قبل النادي"، مضيفًا أن تعبير المشجعين عن الرأي شيء، والأفعال الإجرامية وتعريض الحياة والممتلكات للخطر شيء آخر و"لا يوجد عذر لذلك.

وترجع حالة السخط الجماهيري إلى تراجع أداء النادي، الذي يحتل المركز الخامس في الدوري الإنجليزي الممتاز، بفارق ست نقاط عن المركز الرابع المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا، وبـ33 نقطة عن متصدر الدوري ومنافسه التاريخي ليفربول.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي