الرئيس الفنزويلي يعلن استعداده لإجراء حوار مباشر مع ترامب

2020-01-19 | منذ 8 شهر

الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادوروأعرب الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو عن استعداده لإجراء حوار مباشر مع الولايات المتحدة الأمريكية، وقال مادورو - في مقابلة مع صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية، وهي المقابلة الأولى التي يجريها مع وسيلة إعلام أمريكية منذ شهر فبراير الماضي - "أفضل الحديث مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مباشرةً".

وتابع: "أعتقد أن وزير الخارجية مايك بومبو فشل في فنزويلا وهو المسؤول عن فشل دونالد ترامب في سياسته تجاه بلدنا" .

وأوضح الرئيس الفنزويلي أنه مستعد للتحدث مع زعيم المعارضة خوان جوايدو غير أنه رفض مطالب المعارضة بالاستقالة.

وتشهد فنزويلا - منذ شهر يناير الماضي - أزمة سياسية حادة، إثر إعلان رئيس البرلمان في البلاد، خوان جوايدو، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.

وكان الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو،  توعد بـ "تحطيم أسنان الإمبرياليين" فى حال هددوا الأمن والسلام فى فنزويلا.

وقال مادورو - فى خطابه السنوي الموجه إلى الشعب، أعرف المخططات الإمبريالية، وأعرف بالتفصيل مخططات الأوليجارشية الكولومبية و(الرئيس البرازيلى) جايير بولسونارو .. وفي حال تجرأوا على تهديد أمن فنزويلا سنحطم أسنانهم ليتعلموا احترام القوات المسلحة والشعب في فنزويلا.

وأضاف: "نحن نريد السلام، ولكن إذا أردنا السلام فعلينا أن نستعد لحمايته"، مؤكدا أن بلاده ستجري فى فبراير المقبل مناورات عسكرية، سيتدرب خلالها الجيش الفنزويلى على حماية المدن.

ودعا مادورو المبعوث الأمريكى الخاص لشؤون فنزويلا، إيليوت أبرامز، لزيارة فنزويلا "ليرى الديمقراطية الحقيقية".

يذكر أن الولايات المتحدة هددت بزيادة الضغط على فنزويلا في أعقاب انتخاب نواب عن الحزب الاشتراكي الذي يقوده مادورو، لويس بارا رئيسا جديدا للبرلمان الفنزويلي بدلا من زعيم المعارضة خوان جوايدو، الذي أعيد انتخابه لهذا المنصب خلال جلسة موازية للبرلمانيين المؤيدين له.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي