برهم صالح يشدد على عدم السماح بتحول العراق لساحة للخلافات

2020-01-04 | منذ 1 سنة

برهم وماكرون في لقاء سابق - أرشيفبغداد ، باريس - وكالات - أكد رئيس الجمهورية العراقية، برهم صالح، لنظيره الفرنسي إيمانويل في اتصال هاتفي، اليوم السبت 4-1-2020، "حرص العراق على أن يكون عامل استقرار وتوافق في المنطقة والعالم".

وشدد صالح على "عدم السماح بامتداد الصراع إلى أراضي العراق أو تحوله إلى ساحة للخلافات".

كما شدد على أن حماية سيادة العراق و"استكمال النصر ضد الإرهاب" وإعادة الإعمار تمثل الأولوية للعراق وللمجتمع الدولي.

وخلال الاتصال، تبادل صالح وماكرون وجهات النظر "بشأن التطورات المتسارعة" في العراق والمنطقة، حسب بيان للرئاسة العراقية.

وأعرب صالح "عن تقدير العراق للمساندة التي يقدمها الأصدقاء كطرف أساسي يدعم ضرورات الاستقرار في المنطقة".

بدوره أكد الرئيس الفرنسي حرص بلاده على استقرار العراق وسيادته وسلامة أراضيه، مشيراً إلى أن استقرار الشرق الأوسط يتطلب العمل من أجل تجنيب العراق تداعيات الأزمات الدولية والإقليمية، حسب ما نقله بيان الرئاسة العراقية.

وأضاف ماكرون أن على الجميع العمل لمنع تحويل العراق إلى ساحة صراع بين الأطراف المتنازعة في الأزمات الدولية، ومواصلة الشركاء دعم الدولة العراقية ومؤسساتها لحفظ الأمن والسيادة.

وبحسب بيان للرئاسة الفرنسية، حذّر ماكرون من "المزيد من التصعيد في التوتر". وقالت الرئاسة الفرنسية إنه مع "تصاعد التوترات"، ذكر ماكرون "بتمسكه بأمن وسيادة العراق".

وأضافت أن "الرئيسين توافقا على البقاء على اتصال وثيق لتجنب تصعيد إضافي للتوترات والتحرك من أجل استقرار العراق والمنطقة برمتها".

وكان العراق أمس مسرحاً للضربة الأميركية التي قتلت قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، وعدد من كبار الضباط الإيرانيين ومسؤولي الحشد الشعبي العراقي قرب مطار بغداد فجراً.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي