متظاهرون عراقيون يحرقون مبنى حكومياً شمالي ذي قار

2019-11-25 | منذ 1 سنة

بغداد: أضرم متظاهرون غاضبون، الإثنين 25نوفمبر2019، النار في مبنى حكومي شمالي محافظة ذي قار العراقية التي تشهد توتراً واحتجاجات غداة يوم دام شهد مقتل 3 محتجين وإصابة العشرات.

وقال مصدر محلي في محافظة ذي قار، إن “محتجين غاضبين أضرموا النار بمبنى قائمقامية قضاء الدواية شمالي ذي قار (جنوب)”.

وأضاف: “كما أقدم المحتجون على قطع الجسر السريع الرابط بين الناصرية (مركز محافظة ذي قار) والعاصمة بغداد بإشعال الإطارات في مدخل الجسر، ونصبوا خيام الاعتصام عليه”.

وأوضح أن “المحتجين مستمرون بقطع الجسور والطرق الرئيسية منذ صباح اليوم، في محاولة لمنع الموظفين والطلبة من الوصول إلى المدارس والجامعات ودوائر الدولة، من أجل فرض إضراب عام”.

وتشهد مدينة الناصرية توترا أمنيا على خلفية مقتل 3 وإصابة العشرات من المتظاهرين مساء الأحد.

وشهدت محافظة ذي قار، باليوم المذكور، تصاعدا في الاحتجاجات، ووقوع صدامات بين القوات الأمنية والمتظاهرين؛ حيث أضرم متظاهرون غاضبون النار في المقر الجديد لمحافظة ذي قار بعد إلقاء الزجاجات الحارقة داخله.

والشهر الماضي، أضرم محتجون النيران بمبنى محافظة ذي قار، وعشرات المباني الحكومية ومنازل مسؤولين بينهم أعضاء في البرلمان.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي