الصدر يدعو البرلمان العراقي لإقرار إصلاحات جذرية أو الرحيل

2019-11-13 | منذ 1 سنة

زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر (أرشيفية)دعا زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، في بيان اليوم الأربعاء 13-11-2019، البرلمان العراقي إلى "إقرار إصلاحات جذرية" أو الرحيل.

وقال الصدر في بيانه: "على الشرفاء في البرلمان العمل على إقرار الإصلاحات الجذرية وإن لم يستطيعوا فلا معنى لبقائهم في البرلمان مكتوفي الأيدي".

وأضاف الصدر في بيانه: "أجد من المناسب مناصرة الثوار"، معتبراً أن "التظاهرات والاعتصامات حققت انتصارات أهمها إذلال الفاسدين وإرعابهم".

وشدد الصدر على ضرورة عدم مساس القوات الأمنية بالمتظاهرين وضرورة محاولة "إبعاد المندسين وغير المنضبطين الذين يعتدون على الثوار بالقتل والخطف والقنص"، مؤكداً أن "استمرار الاحتجاجات بصورتها السلمية سينجح هذه الثورة ولن تكون مجرد فورة".

وفي هذا السياق، دعا الصدر أئمة الجمعة في كل المحافظات لقيادة تظاهرات سلمية دعماً للمحتجين "كي تتحقق الإصلاحات بصورة جدية وبلا تسويف".

وفي هذا السياق، دعا المحتجين إلى "إبعاد شبح التدخل الخارجي الأميركي وعدم التعرض للبعثات الدبلوماسية وسفارات الدول غير المحتلة ولو بالهتاف".

أما في موضوع حكومة عادل عبدالمهدي، فاعتبر الصدر أن "على الحكومة الإذعان لصوت الشعب المنتفض من البصرة إلى بغداد وأن تتنازل عن عرشها العاجي".

كما ناشد "الموظفين الشرفاء مساندة إخوتهم الثوار بإضراب شامل ولو ليوم واحد".

ومنذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، أسفرت الاحتجاجات الدامية في مختلف أنحاء العراق والمطالبة بـ"إسقاط النظام" عن مقتل 319 شخصاً، بحسب أرقام رسمية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي