جيش الكونغو يقتل قائد جناح منشق عن ميليشيا الهوتو

2019-11-10 | منذ 2 أسبوع

قال جيش الكونغو، الأحد 10نوفمر2019، إنه قتل قائد جناح منشق عن ميليشيا الهوتو في شرق البلاد المضطرب بعد شهرين من قيامه بقتل زعيم الجناح الرئيسي.

وقاد جوفينال موسابيمانا جناحا منشقا عن القوات الديمقراطية لتحرير رواندا وهي جماعة أسسها مسؤولون من الهوتو فروا من رواندا بعد تنسيق الإبادة الجماعية التي وقعت في عام 1990.

ويعد مقتله أحدث ضربة للقوات الديمقراطية لتحرير رواندا التي ضعفت في السنوات الأخيرة بسبب اعتقال عدد من قادتها والضغط العسكري عليها من القوات المسلحة لجمهورية الكونغو الديمقراطية والميليشيات الأخرى.

وقال المتحدث باسم جيش الكونغو جيلاومي نجيكي إن الجيش "حيد قائدا راديكاليا آخر للقوات الديمقراطية لتحرير رواندا يوم السبت التاسع من نوفمبر/ تشرين الأول في الساعة 1400".

وأضاف المتحدث أن موسابيمانا الذي كان يلقب يجان مايكل أفريكا قتل مع أربعة من حراسه بعد معركة عنيفة بالرصاص في بينزا في نورث كيفو قرب الحدود الأوغندية.

وكان جيش الكونغو قد قتل سيلفستر موداكومارا زعيم الجناح الرئيسي للقوات الديمقراطية لتحرير رواندا يوم 18 سبتمبر/ أيلول.

وقال وزير خارجية رواندا أوليفييه ندوهونجيريهي إن قوات موسابيمانا مسؤولة عن هجوم دام عبر الحدود في أكتوبر/ تشرين الأول في منطقة جبلية لقي فيه ثمانية أشخاص حتفهم.

وقال لـ"رويترز" في اتصال هاتفي "هذا عمل من أعمال العدالة".

 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي