شكري: نسعى للتوصل إلى اتفاق متوازن يمكّن إثيوبيا من تحقيق الغرض من سد النهضة

2019-11-08 | منذ 6 يوم

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري الذي عاد إلى القاهرة،  اليوم الجمعة 8نوفمبر2019، قادما من واشنطن، إن مصر تسعى للتوصل إلى اتفاق متوازن يمكّن إثيوبيا من تحقيق الغرض من سد النهضة وهو توليد الكهرباء دون المساس بمصالح مصر المائية وحقوقها، مؤكدا أن مياه النيل هي مسألة وجودية بالنسبة لمصر.

وأوضح شكري أن الاجتماعات حول سد النهضة أسفرت عن نتائج إيجابية من شأنها ضبط مسار المفاوضات ووضع جدول زمني واضح ومحدد، وسيتم عقد أربعة اجتماعات عاجلة للدول الثلاث على مستوى وزراء الموارد المائية وبمشاركة ممثلي الولايات المتحدة والبنك الدولي تنتهي بالتوصل إلى اتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة خلال شهرين بحلول 15 يناير/كانون الثاني 2020.

وأضاف أنه سيتم عقد لقاءين في واشنطن خلال هذه الاجتماعات بدعوة من وزير الخزانة الأميركي لتقييم التقدم المحرز في هذه المفاوضات.

واستضافت واشنطن المحادثات بشأن سد النهضة، في محاولة للخروج من المأزق الذي بلغته المفاوضات والذي أعلنت عنه إثيوبيا لأول مرة عام 2011، ومن المقرر أن تبدأ ملء خزانه العام المقبل.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي