هاميلتون يدنو من اللقب العالمي السادس

2019-10-30 | منذ 11 شهر

مكسيكو سيتي – لم يعد تفوق البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس على أقرانه في هذا الجيل محل أي شك بل أصبح الجدل الذي يدور حوله الآن متعلقا بمكانه ووضعه الحقيقي بين أبرز نجوم فورمولا1- عبر التاريخ لاسيما مع الانتصار الجديد الذي أحرزه عبر سباق جائزة المكسيك الكبرى وفوزه المرتقب بلقب بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا1-.

يدنو هاميلتون من اللقب العالمي السادس والذي ينتظر أن يحسمه خلال سباق جائزة أميركا الكبرى يوم الأحد ليقلص الفارق مع الأسطورة الألماني مايكل شوماخر صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج باللقب العالمي (سبعة ألقاب).

وقدم هاميلتون أداء راقيا جديدا في السباق المكسيكي ليتوج بلقب السباق على عكس معظم التوقعات. يتصدر هاميلتون الترتيب العام للبطولة بفارق 74 نقطة عن زميله الفنلندي فالتيري بوتاس ليصبح بحاجة إلى حصد أربع نقاط فقط من السباقات الثلاثة الباقية في البطولة حتى يضمن الفوز باللقب العالمي بغض النظر عن نتائج بوتاس، حيث يحصل الفائز في كل سباق على 25 نقطة إضافة لإمكانية الحصول على نقطة واحدة في كل سباق تمنح للسائق صاحب أسرع لفة، ما يعني أن بوتاس قد يحصد 78 نقطة من السباقات الثلاثة الباقية.

ورغم هذا، يحتاج بوتاس إلى معجزة لينتزع اللقب العالمي في ظل العدد الهزيل للغاية من النقاط الذي يحتاجه هاميلتون لحسم اللقب.

ويحتاج هاميلتون فقط لاحتلال أي من المراكز الثمانية الأولى في السباق الأميركي يوم الأحد المقبل ليتوّج رسميا باللقب. 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي