السلطات العراقية تقيل قادة عسكريين بعد مقتل 157 شخصا بالاحتجاجات

الامة برس
2019-10-22 | منذ 4 أسبوع

أعلنت لجنة حكومية مكلفة بالتحقيق في أحداث العنف خلال احتجاجات العراق أن 157 شخصاً، معظمهم مدنيون، لقوا مصرعهم بسبب استخدام قوات الأمن للقوة المفرطة والذخيرة الحية لفض موجة الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

ونقلت وسائل اعلام رسمية عراقية، الثلاثاء 22أكتوبر2019، عن تقرير اللجنة الرسمي أنه تم التحقق من مقتل 149 مدنياً وثمانية من قوات الأمن.

وجاء في التقرير أن اللجنة وجدت أدلة على أن قناصة استهدفوا محتجين من فوق مبنى بوسط بغداد.

وإذ أشار التقرير إلى أن ما يقارب 70 في المئة من القتلى قضوا بالرصاص الحي "في الرأس والصدر"، أعلنت السلطات إعفاء قادة عسكريين وأمنيين من مختلف أجهزة القوات العراقية في سبع من أصل 18 محافظة، طالتها الاحتجاجات التي يمكن أن تستأنف يوم الجمعة المقبل.

وكانت الاحتجاجات التي انطلقت في عدد من المدن العراقية في بداية أكتوبر (تشرين الأول) الحالي، ضد الفساد المستشري في البلاد، أدت إلى سقوط كثير من القتلى والجرحى.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي