حزب الله يعلن إسقاط مسيرة اسرائيلية في الأجواء اللبنانية  

أ ف ب-الامة برس
2024-06-10

 

أعلن حزب الله  خلال الأشهر الماضية إسقاط أربع طائرات مسيرة اسرائيلية من نوع هيرمز 450 وهيرمز 900 (أ ف ب)بيروت- أعلن حزب الله الاثنين 10يونيو2024، إسقاط طائرة مسيرة اسرائيلية فوق الأراضي اللبنانية، على وقع ارتفاع وتيرة الهجمات المتبادلة مؤخراً.

ومنذ اندلاع الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلاميّة (حماس) في السابع من تشرين الأوّل/أكتوبر في قطاع غزّة، يتبادل حزب الله وإسرائيل القصف بشكل شبه يومي.

وقال حزب الله في بيان الاثنين إن مقاتليه كمنوا "لمسيّرة من نوع هيرمز 900 مسلّحة بصواريخ لتنفّذ بها اعتداءات على مناطقنا" في الأجواء اللبنانية، وعند "وصولها إلى دائرة النار"، استهدفوها "بأسلحة الدفاع الجوّي ... وأصابوها إصابة مباشرة وتم إسقاطها".

أعلن حزب الله  خلال الأشهر الماضية إسقاط أربع طائرات مسيرة اسرائيلية من نوع هيرمز 450 وهيرمز 900.

وأفاد الجيش الاسرائيلي من جهته في بيان بأن "صاروخ أرض-جو أطلق باتجاه طائرة مسيرة تابعة للجيش الاسرائيلي كانت تعمل في الأجواء اللبنانية. وبالنتيجة، تضررت الطائرة وسقطت في الأراضي اللبنانية".

ومساء الخميس أيضاً، قال حزب الله إنه استخدم صواريخ دفاع جوي ضد طائرات اسرائيلية، لإبعادها عن أجواء الجنوب بعد خرقها جدار الصوت، لأول مرة، بعد استخدامه في وقت سابق صواريخ مماثلة لاسقاط المسيّرات.

وتصاعد مستوى الضربات في الأسابيع الماضية بين اسرائيل وحزب الله، ما أسفر عن حرائق في جانبي الحدود وأثار مخاوف من حرب شاملة.

وكثّف حزب الله من استهداف مواقع عسكرية اسرائيلية بطائرات مسيرة، بينما صعّدت اسرائيل من هجماتها الموجهة مستهدفةً بطائرات مسيرة سيارات ودراجات  لمقاتلين في حزب الله أو فصائل قريبة منه.

وأعلن حزب الله الاثنين عن استهدافه "بمسيرات انقضاضية"عدة مواقع عسكرية اسرائيلية عبر الحدود، من بينها "مقر قيادي" في الجولان السوري المحتل. 

وخلال ثمانية أشهر من القصف المتبادل بين اسرائيل وحزب الله، أسفر التصعيد عن مقتل 459 شخصاً على الأقل في لبنان بينهم نحو 90 مدنياً، وفق تعداد لوكالة فرانس برس يستند إلى بيانات حزب الله ومصادر رسميّة لبنانيّة. وبين القتلى نحو 300 مقاتل من حزب الله .

وأعلن الجانب الإسرائيلي من جهته مقتل 15 عسكرياً و11 مدنياً.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي