توقيف ناشطة بيئية لوضعها ملصقاً على لوحة لمونيه في باريس

ا ف ب - الأمة برس
2024-06-02

سياح يزورون باريس على متن قارب نزهة في نهر السين وفي الخلفية متحف أورسيه بتاريخ 22 آب/أغسطس 2023 (ا ف ب)

أُوقفت ناشطة مناخية السبت لوضعها ملصقاً على لوحة لمونيه في متحف أورسيه في باريس، بهدف لفت الانتباه إلى ظاهرة الاحترار المناخي، بحسب ما أفاد مصدر في الشرطة وكالة فرانس برس.

وأظهر مقطع فيديو انتشر عبر منصة "اكس" امرأة، هي عضو في مجموعة "Riposte Alimentaire" "ريبوست أليمانتير" ("الرد الغذائي") التي تضم ناشطين بيئيين ومدافعين عن الإنتاج الغذائي المستدام، تضع ملصقا باللون الأحمر على لوحة "شقائق النعمان" للرسام الفرنسي كلود مونيه. 

وقالت عن الملصق إن "هذه الصورة الكابوس تنتظرنا إذا لم نُقدّم بديلا".

وتُظهر لوحة مونيه التي تعود إلى العام 1873، أشخاصا يحملون مظلات ويسيرون في حقل من شقائق النعمان.

وهذا العمل الفنّي محمي بزجاج واق.

وقالت إدارة متحف أورسيه لوكالة فرانس برس إنه "بعد الفحص والمعالجة من أحد مرممي الأعمال الفنية، أعيد تعليق العمل".

أُوقفت ناشطة مناخية السبت لوضعها ملصقاً على لوحة لمونيه في متحف أورسيه في باريس، بهدف لفت الانتباه إلى ظاهرة الاحترار المناخي، بحسب ما أفاد مصدر في الشرطة وكالة فرانس برس.

وأضافت "المعرض بات متاحاً بالكامل للجمهور"، معلنة عزمها تقديم شكوى بشأن الحادثة.

وسبق لمجموعة "ريبوست أليمانتير" أن أعلنت مسؤوليتها عن تخريب أعمال فنية لرفع الصوت بشأن أزمة المناخ، بينها إلقاء حساء على لوحة "موناليزا" في متحف اللوفر، وعلى لوحة أخرى لمونيه في متحف ليون للفنون الجميلة في شباط/فبراير.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي