أنصار الله الحوثيين تعلن استهداف 3 سفن ومدمرتين أمريكيتين في المحيط الهندي والبحر الأحمر

سبوتنيك - الأمة برس
2024-05-28

في الصورة الملتقطة يوم 24 مايو 2024، يحيى سريع، المتحدث باسم جماعة الحوثي، يلقي بيانا خلال مظاهرة داعمة للفلسطينيين في العاصمة اليمنية، صنعاء. (شينخوا)

صنعاء (الجمهورية اليمنية) - أعلنت القوات المسلحة التابعة لجماعة أنصار الله الحوثيين اليمنية، الاثنين 27-05-2024، عن "تنفيذ 3 عمليات مشتركة على 3 سفن في المحيط الهندي والبحر الأحمر".

وقال المتحدث العسكري باسم أنصار الله الحوثيين، العميد يحيى سريع، إن السفن الثلاث، بينها واحدة أمريكية وأخرى إسرائيلية، تم استهدافهم في المحيط الهندي"، مؤكدا "تنفيذ عمليتين نوعيتين على مدمرتين حربيتين أمريكيتين في البحر الأحمر"، حسب وكالة "سبأ" التابعة للجماعة.

وأضاف أن "عمليات القوات البحرية والصاروخية وسلاح الجو المسيرة حققت أهدافها بنجاح"، مؤكدا "استمرار القوات اليمنية في الانتصار لمظلومية الشعب الفلسطيني حتى وقف العدوان ورفع الحصار عن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

وأعلن الجيش الأمريكي، أمس الأحد، تدمير طائرة مُسيرة تابعة لـأنصار الله الحوثيين في البحر الأحمر، ضمن الهجمات التي تشنها الجماعة ضد السفن التي تقول إنها مرتبطة بإسرائيل أو متجهة إلى موانئها وكذا السفن الأمريكية والبريطانية.

وقالت القيادة المركزية الأمريكية، في بيان عبر منصة "إكس"، إن "قوات القيادة نجحت في حوالي الساعة 10 صباحاً (بتوقيت صنعاء) يوم 26 مايو/ أيار، في تدمير طائرة مسيرة فوق البحر الأحمر، تم إطلاقها من منطقة يسيطر عليها الحوثيون في اليمن المدعومون من إيران".

وحسب البيان الأمريكي، "يتم اتخاذ هذه الإجراءات لحماية حرية الملاحة وجعل المياه الدولية محمية وأكثر أماناً للسفن الأمريكية والتحالف والسفن التجارية".

وتصاعد التوتر في البحرين الأحمر والعربي وخليج عدن، منذ بدء جماعة "أنصار الله، في نوفمير/ تشرين الثاني الماضي، شن هجمات على سفن تقول إنها مرتبطة بإسرائيل أو المتجهة إلى موانئها، رداً على عمليات الجيش الإسرائيلي ضد الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

وأعلن زعيم أنصار الله الحوثيين عبد الملك الحوثي، الخميس الماضي، أن قواته استهدفت منذ نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، 119 سفينة مرتبطة بإسرائيل وأمريكا وبريطانيا في البحرين الأحمر والعربي وخليج عدن والمحيط الهندي والبحر المتوسط، متوعداً بتصعيد كبير ومؤثر في قادم الأيام.

وكانت أنصار الله الحوثيين، قد أعلنت في العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أنها ستساند فصائل المقاومة الفلسطينية في مواجهة الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، بهجمات صاروخية وجوية و"خيارات عسكرية أخرى"، حال تدخل أمريكا عسكرياً بشكل مباشر في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في القطاع.

وتعلن جماعة أنصار الله الحوثيين أنها جزء من "محور المقاومة "، الذي يضم إيران وسوريا و"حزب الله" اللبناني وفصائل المقاومة الفلسطينية، مؤكدة استعدادها للمشاركة في القتال إلى جانب المقاومة الفلسطينية.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي