خامنئي يوجه رسالة إلى مجلس خبراء القيادة في أول اجتماع له بعد وفاة الرئيس الإيراني

الامة برس
2024-05-21

المرشد الإيراني، علي خامنئي (ا ف ب)طهران- انطلق، الثلاثاء21مايو2024، أول اجتماع لمجلس خبراء القيادة ومجلس الشورى في إيران، بعد وفاة الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي.

وقال المرشد الإيراني، علي خامنئي، في رسالة موجهة إلى مجلس خبراء القيادة، إن "المجلس مظهر الديمقراطية الإسلامية، واختيار القائد وفق المعايير الإسلامية هي مهمته"، مضيفا: "نستذكر أيضاً الراحلين، رئيس الجمهورية وإمام جمعة تبريز عضوي هذا المجلس"، وفق وكالة سبوتنيك الروسية.

وتابع: "اختيار الشعب والمعايير الإسلامية هي أهم مؤشر على الجمهورية الإسلامية"، مستطردا، بالقول: "دعم الغرب الليبرالي لكارثة غزة والإبادة الجماعية الظالمة، التي يقوم بها الكيان الصهيوني من قتل آلاف الأطفال والنساء والأبرياء العزل تعكس بوضوح معنى الحرية وحقوق الإنسان الغربية".

وأوضح خامنئي، بالقول: "دعوتنا العامة للضمير الحي في كل العالم هي النظر إلى التجارب الفاشلة للأنظمة، التي تدعي العدالة والحرية بعيداً عن القيم المعنوية الدينية"، مؤكدا أن "هذه الأنظمة تعيث فساداً وظلماً وعنصرية في ظل انهيار الأمن الاخلاقي وتضعيف مكانة المرأة".

وتوفي الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، وجميع من كانوا على متن الطائرة المروحية التي كانت تقله من أذربيجان، إذ كان على متن الطائرة 9 أفراد على رأسهم الرئيس ووزير الخارجية.

وبحسب وكالة "مهر" الإيرانية، تعرضت المروحية التي كانت تقل الرئيس والوفد المرافق له، أول أمس الأحد، لحادث أثناء عودتها من منطقة خودافرين إلى تبريز وسط ظروف جوية سيئة.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي