حزب الله يعلن استهداف موقعين عسكريين شمال إسرائيل  

الاناضول-الامة برس:
2024-05-18

 

أضاف حزب الله في بيان ثان، أن مقاتليه "استهدفوا موقع رأس الناقورة البحري ‏بقذائف مدفعية" دون تفاصيل أكثر (أ ف ب)بيروت- أعلن حزب الله، السبت18مايو2024، استهداف موقعين عسكريين شمال إسرائيل قبالة الحدود الجنوبية للبنان، وتحقيق "إصابة مباشرة" فيهما.

وقال في بيان، إن عناصره "استهدفوا بالأسلحة المناسبة تجهيزات تجسسية في موقع الرمتا، وأصابوها إصابة مباشرة".

وأضاف حزب الله في بيان ثان، أن مقاتليه "استهدفوا موقع رأس الناقورة البحري ‏بقذائف مدفعية" دون تفاصيل أكثر.

ولم يصدر تعليق فوري من الجيش الإسرائيلي على ما أورده حزب الله في بيانيه.

في المقابل، أفادت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية (رسمية) أن الطيران الحربي الإسرائيلي شن، السبت، غارتين إحداهما على بلدة عيتا الشعب (جنوب)، والأخرى على سيارة قرب معبر "المصنع" الحدودي مع سوريا، دون الحديث عن إصابات أو أضرار.

ومنذ 8 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، يتبادل حزب الله وفصائل لبنانية وفلسطينية من جهة مع الجيش الإسرائيلي من جهة أخرى، قصفا يوميا أسفر عن قتلى وجرحى بين الطرفين، أغلبهم في لبنان.

ويقول حزب الله والفصائل الأخرى إنها تشن هجمات ضد الجيش الإسرائيلي "تضامنا مع قطاع غزة" الذي يتعرض منذ 7 أكتوبر الماضي لحرب إسرائيلية مدمرة بدعم أمريكي.

وتواصل إسرائيل حربها المدمرة رغم صدور قرار من مجلس الأمن بوقف إطلاق النار فورا، وكذلك رغم مثولها أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب "إبادة جماعية".








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي