منافسة انتخابية.. بايدن وترامب يزوران الحدود مع المكسيك الخميس

الأناضول - الأمة برس
2024-02-27

بايدن وترامب (أ ف ب)

نيويورك - يعتزم الرئيس الأمريكي جو بايدن وسلفه دونالد ترامب زيارة ولاية تكساس المحاذية للمكسيك، الخميس المقبل بالتزامن، في خطوة يراها مراقبون على أنها منافسة انتخابية بين الديمقراطيين والجمهوريين من خلال ملف أمن الحدود.

وفي تصريحات صحفية أدلت بها، الثلاثاء، قالت متحدثة البيت الأبيض كارين جان بيير، إن بايدن سيزور، الخميس المقبل، مدينة براونزفيل بولاية تكساس، للقاء مسؤولي حرس الحدود، وقوات الأمن والمسؤولين المحليين.

وأضافت أن بايدن سيضغط على المسؤولين الذين سيلتقيهم "من أجل التوصل إلى اتفاق مع الجمهوريين بشأن أمن الحدود".

من جهة أخرى، ذكر بيان لفريق حملة الجمهوريين أن زيارة بايدن إلى تكساس في نفس يوم زيارة ترامب المعلنة سابقاً "مبادرة غير صادقة".

هذا ويُنظر إلى زيارة بايدن وترامب إلى تكساس في اليوم نفسه، والتي تأتي قبيل الانتخابات الرئاسية 2024، على أنها منافسة بين الديمقراطيين والجمهوريين لجمع الأصوات من خلال ملف أمن الحدود.

وعقب إعلان زيارة بايدن إلى تكساس، قال ترامب في منشور عبر منصة "تروث" التي يملكها، إنه وعقب وصوله للسلطة سيطلق أكبر عملية في تاريخ البلاد لترحيل المهاجرين غير النظاميين.

وكان فريق حملة ترامب قد أعلن في وقت سابق أن الرئيس السابق والمرشح المحتمل للرئاسيات القادمة، سيزور الخميس (29 فبراير/ شباط الجاري) مدينة إيغل باس التي تشهد أكبر عملية عبور للمهاجرين من المكسيك إلى الولايات المتحدة.

وتفاقم الجدل حول أمن الحدود والهجرة غير النظامية بين الجمهوريين والديمقراطيين، مع عدم تنفيذ القرار الأخير للمحكمة العليا، الذي يسمح بإزالة الأسلاك الشائكة التي ركّبها مسؤولو تكساس على الحدود تحت إشراف حاكم الولاية غريغ أبوت الذي يتهم اتهم إدارة الرئيس بايدن بعدم اتخاذ تدابير كافية فيما يتعلق بأمن الحدود.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي