وسائل إعلام عبرية: إسرائيل تقرر وقف تزويد غزة بالكهرباء والوقود والسلع

الاناضول - الامة برس
2023-10-08

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (ا ف ب)

تل أبيب - قالت وسائل إعلام عبرية إن المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر "الكابينت"، قرر فجر اليوم الأحد، وقف تزويد قطاع غزة بالكهرباء والوقود والسلع.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية عن بيان لمكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو: "اجتمع الكابينت ​​واتخذ سلسلة من القرارات العملياتية التي تهدف إلى تدمير القدرات العسكرية والسلطوية لحماس والجهاد الإسلامي بطريقة تلغي قدرتهم ورغبتهم في تهديد وإيذاء مواطني إسرائيل لسنوات عدة".

وأضاف البيان "من بين القرارات التي اتخذها مجلس الوزراء وقف تزويد قطاع غزة بالكهرباء والوقود والسلع"، وفق الصحيفة.

وكثيرا ما تنتهج إسرائيل سياسات عقابية ضد الفلسطينيين، بإغلاق "كرم أبو سالم" وهو المعبر التجاري شبه الوحيد لغزة، ومن خلاله يتم إدخال مواد البناء والسلع والمحروقات والمواد الغذائية التي يحتاجها القطاع، ويتسبب إغلاقه في أزمة اقتصادية ومعيشية كبيرة لسكانه.

من جانبه، قال نتنياهو في ختام اجتماع الكابينت: "نحن مقبلون على حرب طويلة وصعبة. لقد فرضت علينا الحرب نتيجة لهجوم قاتل شنته حماس".

وتابع في تدوينة على حسابه بمنصة "إكس": "تنتهي المرحلة الأولى (من الحرب) في هذه الساعات بتدمير معظم قوات العدو التي توغلت في أراضينا".

ومضى بقوله: "في الوقت نفسه بدأنا التشكيل الهجومي وسيستمر دون تحفظ ولا هوادة حتى تحقيق الأهداف".

وختم نتنياهو بالقول: "سنعيد الأمن لمواطني إسرائيل وسننتصر".

وقالت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية، إن حصيلة الهجمات التي نفذتها حركة "حماس" وفصائل فلسطينية ارتفعت إلى 300 قتيل و1590 جريحا.

وقالت القناة "12" الإسرائيلية إن من بين الجرحى 285 في حالة من صعبة إلى حرجة.

فيما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، مقتل 232 فلسطينيا وإصابة 1697 آخرين، جراء الغارات الإسرائيلية على القطاع.

وفجر السبت، أعلنت "كتائب القسام" الجناح المسلح لحركة "حماس"، بدء عملية عسكرية باسم "طوفان الأقصى" من غزة، "بضربة أولى استهدفت مواقع ومطارات وتحصينات عسكرية للعدو".

وردا على ذلك، أعلن الجيش الإسرائيلي "إطلاق عملية السيوف الحديدية ضد حماس في قطاع غزة".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي