السياحة الخضراء.. مدن تسعى إلى تحقيق الاستدامة الكاملة

زهرة الخليج - الامة برس
2023-08-17

السياحة الخضراء.. مدن تسعى إلى تحقيق الاستدامة الكاملة (زهرة الخليج)

في السنوات الأخيرة، تميزت السياحة الخضراء واحداً من أهم المفاهيم المطروحة في سوق السياحة. على الرغم من أنها ليست فكرة جديدة، فإنها بدأت تتوسع وتنتشر في الآونة الأخيرة. لذلك، سنقدم لك معلومات حول جوانب السياحة المستدامة، ونستعرض المدن التي تسعى جاهدة لتطبيق هذا المفهوم.

منذ بدايتها، اشتهرت السياحة الخضراء بكونها نوعاً من السياحة المحدودة النطاق، يشجع الناس على زيارة المناطق الطبيعية، وتقليل تأثير السياحة في البيئة. يُستخدم هذا المصطلح، عادة، لوصف الشركات التي تعمل بشكل صديق للبيئة. ومع ذلك، في الفترة الأخيرة، استُخدمت مفاهيم السياحة الخضراء بشكل متزايد، من قبل الشركات التي لا تبذل جهودًا كافية لجعل أنشطتها أكثر استدامة. وأصبح المصطلح أكثر شهرة للغسيل الأخضر (Greenwashing)، للإشارة إلى الشركات التي تحاول، بشكل زائف، أن تُعرف بأنها تُمارس السياحة الخضراء، بينما في الواقع لا تساهم بشكل كبير في الحفاظ على البيئة، ودعم المجتمعات المحلية.

ومن أساسيات السياحة الخضراء: زيارة المناطق الطبيعية غير الضارة، وتقليل استخدام الموارد غير الصديقة للبيئة، مثل: وسائل النقل، والمستلزمات البلاستيكية، وغيرها، بالإضافة إلى ضرورة تجنب مناطق الجذب السياحي الضارة بالمجتمع والبيئة، لأن الهدف الأساسي من فكرة السياحة الخضراء هي الحفاظ على الوجهات المحلية الصديقة للبيئة، وحماية التراث من أي أضرار.

وتركز السياحة الخضراء على مفهوم الاستدامة في المواقع التراثية، إذ أخذ أسلوب الاستدامة في التطور والانتشار خلال السنوات الماضية، حتى وصل إلى السياحة بأنواعها وأماكنها، وبالفعل استغل العديد من الدول هذه الفكرة الجيدة في ترويج مدنها السياحية، واستقطاب عدد أكبر من الزائرين المهتمين بحماية البيئة والمجتمعات من التلوث.

وتُعد فكرة السياحة الخضراء جزءًا من مفهوم أوسع، هو السياحة المستدامة، التي تهدف إلى تقليل الآثار السلبية للسياحة بقدر الإمكان، وتعظيم الآثار الإيجابية، ما يجعل صناعة السياحة ككل مستدامة على المدى البعيد.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي