وفاة المغنية الايرلندية شينيد أوكونور عن 56 عاما

ا ف ب - الأمة برس
2023-07-27

المغنية الإيرلندية شينيد أوكونور خلال حفل في غرب فرنسا في 11 آب/أغسطس 2013 (ا ف ب)

دبلن - توفيت المغنية الايرلندية شينيد أوكونور التي اشتُهرت في تسعينيات القرن الماضي قبل أن تبدأ مساراً انحدارياً، عن عمر يناهز 56 عاماً، وفق ما ذكرت وسائل إعلام إيرلندية امس الأربعاء 2023-7-26.

وقالت الأسرة في بيان نشرته محطة آر تي إي العامة "ببالغ الحزن نعلن وفاة حبيبتنا شينيد"، مضيفة "عائلتها وأصدقاؤها محطمون".

وقد طارت شهرة أوكونور عام 1990 بفضل أغنية "ناثينغ كومبيرز تو يو" "Nothing Compares 2 U" التي كتبها برنس. 

كما عُرفت شينيد أوكونور بإثارتها الجدل في محطات كثيرة من مسيرتها.

وقالت الفنانة، واسمها الحقيقي ماغدا ديفيت، إنها تعرضت لسوء المعاملة من والدتها خلال طفولتها. 

وقد أعلنت أوكونور سنة 2018 اعتناقها الإسلام، موضحة أنها ستغير اسمها إلى "شُهدة".

وانتقدت بشدة الكنيسة الكاثوليكية متهمة إياها بعدم حماية الأطفال ضحايا الاعتداء الجنسي. 

وفي عام 1992، مزقت على شاشة التلفزيون الأميركي صورة البابا يوحنا بولس الثاني.

وتسببت مرة أخرى في فضيحة في عام 1999 عندما أعلنت كنيسة ايرلندية منشقة سيامتها "كاهنة".

وقد غابت الفنانة ذات الرأس الحليق، تدريجياً من صدارة المشهد الفني، ولكنها حاولت  خوض غمار موسيقى الريغي في عام 2005 في ألبومها "Throw Down Your Arms" ("ثرو داون يور أرمز") بعد أن استقرت لفترة في جامايكا واستكشفت معتقدات الراستافاري.

وعلق رئيس الوزراء الايرلندي ليو فاردكار عبر تويتر "أنا آسف جداً لسماع نبأ وفاة شينيد أوكونور"، مضيفاً "كانت موسيقاها محبوبة في جميع أنحاء العالم وموهبتها لا مثيل لها ولا تضاهى".

في السنوات الأخيرة، كانت أوكونور تعبّر عن تقلباتها النفسية على وسائل التواصل الاجتماعي. وقد هددت شركاءها السابقين باتخاذ إجراءات قانونية ضدهم، وتحدثت عن مشاكل صحتها الجسدية والعقلية، وأظهرت ميولها الانتحارية، وتطرقت إلى علاقتها المعقدة مع عائلتها وأطفالها.

حقق أول ألبومين له، "ذي لاين أند ذي كوبرا" و "آي دو نات وانت وات آي هافنت غت"، نجاحات تجارية كبيرة.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي