"النزاهة العراقية" تحقق في "اختفاء" 83 مليون دولار من شركة حكومية

سبوتنك - الأمة برس
2023-05-23

شاب عراقي يحمل العلم العراقي (ا ف ب)

بغداد - كشفت السلطات العراقية عن اختفاء مبلغ قدره 83 مليون دولار من إيرادات إحدى الشركات الحكومية في محافظة بابل وسط البلاد.

وقالت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة العراقية (حكومية)، إن مبلغ 120 مليار دينار (83 مليون دولار)، اختفى من إيرادات إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن في بابل.

وكشفت في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية (واع)، أمس الاثنين 2023-5-22، أن الواقعة حدثت في الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات في مدينة الإسكندرية (تبعد 40 كم عن العاصمة بغداد)، لافتةً إلى أن المبلغ المفقود كان في الفترة بين سبتمبر/أيلول 2017 حتى سبتمبر 2022.

وخلال تلك الفترة "بلغ مجموع الإيرادات الكلي 305.3 مليارات دينار (210.5 ملايين دولار)، فيما بلغت المصاريف والنفقات كافة حسب الكشوفات التخمينية، نحو 185.1 مليار دينار (127.6 مليون دولار)".

وأشارت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة إلى أن "أغلب المستندات تمّ إخفاؤها من قبل الموظفين المسؤولين بالشركة".

وأضافت أنه "تمّ التحرز على حاسبة مركز المعلومات التابع للشركة التي تحتوي الأرقام والإحصائيات الخاصة بالحسابات الختامية للسنوات المذكورة كافة، وضبط نسخة من الإحصائيات وتنزيلها على جهازي تخزين (فلاش ذاكرة)؛ بغية الحفاظ عليها من التلاعب".

وفي أبريل/نيسان الماضي، أكد رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، أن حكومته تحارب الفساد في البلاد "بلا خطوط حمراء".

وقبل ذلك بشهر واحد، قال رئيس الوزراء العراقي السابق مصطفى الكاظمي، إن "الفساد في العراق التهم أكثر من 600 مليار دولار من أموال البلد"، مؤكدًا أنها "استخدمت لمصلحة أفراد وكيانات حزبية وعسكرية وأدوار إقليمية".

وأواخر عام 2022، أعلنت هيئة النزاهة العراقية عن تشكيل هيئة عليا للتحقيق بقضايا الفساد "الكبرى" في البلاد.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي