رئيس الوزراء الأردني: الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس "تاريخية"

متابعات الامة برس:
2023-04-16

رئيس مجلس الوزراء الأردني الدكتور بشر الخصاونة (رئاسة الوزراء)

عمان: أكد رئيس مجلس الوزراء الأردني الدكتور بشر الخصاونة، أن الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس المحتلة تاريخية بالنسبة للأردن والأردنيين.

جاء ذلك في كلمة له خلال حضوره حفل أفطار دائرة الشئون الفلسطينية والمخيمات بالأردن، بحضور لفيف من الوزراء والمسئولين الأردنيين.

وقال الخصاونة، إن الأردن يرفض كل المحاولات الإسرائيلية، لتقسيم القدس وتغيير وضعها الخاص بالمسلمين، مؤكدا أن كل هذه المحاولات مدانة من الأردن والعالم كافة.

وأضاف أن الواقع في القدس ومقدساتها ستبقى ولن تتغير في ظل الوصاية الهاشمية التاريخية، مشيرا إلى أن هذا الوضع القائم سيبقى حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود يونيو عام ٦٧ وعاصمتها القدس الشريف.

وأكد الخصاونة وقوف الأردن ملكا وحكومة وشعبا مع الشعب الفلسطيني الشقيق للحفاظ على حقوقه المشروعة، مشيدا بأبناء الشعب الفلسطيني الشقيق بشكل عام والمقدسيين المرابطين بشكل خاص.

ولفت إلى أن الأردن متمسك بمواقفه الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني ومقدساته مهما كان الثمن، مؤكدا أن الأردن دفع الكثير نظرا لهذه الموافق ولكنه مستمر في الدفاع عن القضية الفلسطينية والمقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس المحتلة . بدوره، أشاد مدير دائرة الشؤون الفلسطينية والمخميات المهندس محمود العقرباوي بمواقف العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني إزاء القضية الفلسطينية والمقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس.

وقال العقرباوي إن الأردن قدم الكثير للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني على مر التاريخ، مشيدا بجهود الحكومة الأردنية فيما تقدمه من خدمات في الخميات.






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي