البيت الأبيض يصحح خطأ لـ "بايدن"

متابعات - الأمة برس
2023-03-24

الرئيس الأميركي جو بايدن متحدثا في البيت الأبيض في 20 آذار/مارس 2023 (ا ف ب)

يبدو أن زلات اللسان التي يتعرض لها الرئيس الأمريكي جو بايدن، أصبحت عبئا على إدارته التي تضطر كل مرة للتدخل من أجل تصحيح ما أخطأ فيه الرئيس الثمانيني.

فوفقا لموقع فوكس نيوز، كان لدى الرئيس بايدن "زلة لفظية فظيعة" لدرجة أن البيت الأبيض اضطر لاحقًا إلى إجراء تصحيح له والتأكيد على أن النص كان بخلاف ذلك.

فبينما كان بايدن يروج لعمله في قانون العنف ضد المرأة، خلال كلمة تكريمية لـ"شهر تاريخ المرأة"، ارتكب زلة كبيرة، حيث قال: ".... هذا يعتمد على خطوات أخرى اتخذتها، مثل أهم قانون لسلامة الأسلحة منذ 30 عامًا للمساعدة في إبقاء الأسلحة بعيدًا عن أيدي المستشارين السياسيين المحليين".

وهنا كان خطأ بايدن الواضح، حيث كان النص الذي كتبه البيت الأبيض "المعتدون المحليون المدانون"، وليس "المستشارين السياسيين المحليين".

وفي وقت سابق من الخطاب، أدلى بتعليق غريب آخر، حيث قال عن زوجته: "جيل تضع رسائل على مرآتي، لذا أتأكد من رؤيتها، وأحد الأشياء التي تم وضعها منذ حوالي عام كانت: "توقف عن محاولة جعلي أحبك".

يشار إلى أن بايدن لديه تاريخ موثق جيدًا من الزلات والحكايات المحرجة، ففي فبراير / شباط الماضي، تفاخر خلال كلمة ألقاها في البيت الأبيض بأن أكثر من نصف النساء في فريقه "من النساء"، حيث أثارت تلك الجملة عاصفة من التعليقات الساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، خلال خطاب حول سياسة الرعاية الصحية، أخبر قصة عن ممرضة، قائلاً: "لقد جاءت وفعلت أشياء لا أعتقد أنك تتعلمها في مدرسة التمريض. كانت تهمس في أذني، أنا لم تستطع الفهم، لكنها كانت تهمس، وكانت تنحني وتتنفس بالقرب مني لتتأكد من وجود اتصال بشري".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي