الرئيس الكولومبي يوقف الهدنة مع عصابة "عشيرة الخليج"

متابعات - الأمة برس
2023-03-20

الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو يلقي خطابا في 6 كانون الاول/ديسمبر 2022 في كلية عسكرية في بوغوتا (ا ف ب)

مكسيكو سيتي - أصدر الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو، بعد هجوم على رجال الشرطة ومقتل أحدهم، أمرا لقوات الأمن باستئناف العمليات العسكرية ضد عصابة "عشيرة الخليج" المتمردة وأعلن انتهاء الهدنة.

وكتب بترو في مدونته على "تويتر": "لقد أمرت القوات الحكومية باستئناف جميع العمليات العسكرية ضد "عشيرة الخليج". تم تعليق وقف إطلاق النار الثنائي مع هذه المجموعة غير الشرعية. لن نسمح لهم بمواصلة زرع الفزع والرعب في المجتمعات".

وأضاف، "هجوم عشيرة الخليج المسلح على الشرطة ينتهك الهدنة. من الآن فصاعدا لا توجد هدنة مع عشيرة الخليج. يجب على قوات الدولة أن تتصدى على الفور لهياكل منظمة المافيا".

وتعد "عشيرة الخليج" أو "كلان ديل غولفو" أكبر عصابات مهربي المخدرات الكولومبية التي نشأت بعد تسريح جزء من المجموعات شبه العسكرية في عام 2006، وأعلنت في أغسطس/ آب 2022 عن وقف الأعمال العدائية الهجومية من جانب واحد. ودخل مرسوم الرئيس بترو بوقف إطلاق النار حيز التنفيذ منذ الأول من يناير/ كانون الثاني من هذا العام.

واعتُقل الزعيم السابق لـ "عشيرة الخليج" دايرو أوسوغا في عام 2021 وبعد ذلك تم تسليمه للمحاكمة في الولايات المتحدة، وكان أكثر المجرمين المطلوبين في البلاد متهمًا بالقتل والخطف والتجنيد والإرهاب والنقل غير المشروع للأسلحة والمخدرات.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي