إرجاء إطلاق صاروخ "سبايس اكس" نحو محطة الفضاء الدولية 24 ساعة

ا ف ب - الأمة برس
2023-02-22

(من اليسار إلى اليمين) ستيفن بون ووارن هوبرغ وسلطان النيادي وأندري فيدياييف في مركز جونسون الفضائي التابع لوكالة ناسا في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية في 25 كانون الثاني/يناير 2023 (ا ف ب)

أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) امس الثلاثاء، تأجيل إطلاق صاروخ "فالكون 9" من "سبايس إكس"، المقرر أساساً الأحد، لمدة 24 ساعة، في مهمة لنقل أربعة رواد فضاء إلى محطة الفضاء الدولية.

وكان من المقرر انطلاق الأميركيين ستيفن بون ووارن هوبرغ والروسي أندري فيدياييف والإماراتي سلطان النيادي من مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا الأحد عند الساعة 02,07 (07,07 ت غ)، لكن العملية أرجئت حتى الاثنين عند الساعة 01,45 (06,45 ت غ)، بحسب مسؤولين في وكالة ناسا.

ومن المقرر أن يمضي الرواد الأربعة ستة أشهر في المدار على متن محطة الفضاء الدولية. وهم وصلوا إلى فلوريدا الثلاثاء لبدء استعداداتهم النهائية للمهمة.

وقال المسؤول في برنامج الرحلات التجارية المأهولة في وكالة ناسا ستيف ستيتش للصحافيين "عند النظر إلى العمل المتبقي أمامنا، خصوصاً لناحية المركبة من خلال تجهيز (الكبسولة) دراغون و(الصاروخ) فالكون 9 للانطلاق... نحن متأخرون قليلاً"، "لذا فإننا بحاجة إلى مزيد من الوقت".

وأشار ستيف ستيتش بعد مراجعة جاهزية صاروخ "فالكون 9" ومركبة "دراغون"، إلى ضرورة معالجة الكثير من المشكلات قبل الإطلاق، بما يشمل إجراء تحليلات إضافية للأداء الحراري لبعض خلايا الغلاف الخارجي في الكبسولة الفضائية.

وقال مسؤولو وكالة ناسا إنهم يتوقعون أن يكمل أعضاء مهمة "سبايس اكس دراغون كرو-6" مهمة تسلم وتسليم لمدة خمسة أيام مع أعضاء طاقم "دراغون كرو-5" الأربعة الذين يستكملون مهمتهم على متن محطة الفضاء الدولية منذ تشرين الأول/أكتوبر. 

في الوقت نفسه، أشارت وكالة الفضاء الروسية الثلاثاء إلى أن عودة ثلاثة رواد فضاء عالقين في محطة الفضاء الدولية، بسبب حادثة تسرب غير متوقعة، ستحصل في أيلول/سبتمبر، بعد عام من بدء مهمتهم الفضائية.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي