فريق بحثي: الذكاء الاصطناعي يسرع وتيرة اكتشاف الأدوية الجديدة

متابعات - الأمة برس
2023-02-07

تعبيرية أرشيفية (ا ف ب)

توصل فريق بحثي مشترك من جامعة شيفيلد البريطانية وشركة أسترازينيكا للصناعات الدوائية إلى أن تقنيات الذكاء الاصطناعي يمكن أن تقلل تكلفة اكتشاف الأدوية الجديدة، وأن تسرع وتيرتها.

وبحسب الدورية العلمية “نيتشر ميديسن إنتليجنس”، ابتكر الفريق البحثي منظومة للذكاء الاصطناعي أطلق عليها اسم “دراغ بان”، حيث يمكنها التنبؤ بما إذا كان الدواء الذي يجري اختباره يمكنه التفاعل بشكل سليم مع الجزيئات البروتينية المستهدفة داخل الجسم.

ورغم أن التطبيقات الحوسبية التي يمكنها قياس استجابة الجسم لدواء معين موجودة بالفعل، يمكن لمنظومة “دراغ بان” أن تفعل ذلك بدقة أعلى، كما تتيح معلومات مهمة تساعد العلماء في فهم طريق تفاعل المادة الدوائية مع الجزيئات البروتينية.

ويقول الباحثون المشاركون في هذه التجربة إن المنظومة الجديدة تم تدريبها على تحديد الهياكل الفرعية للبروتينات داخل الجسم البشري، وكذلك في المكونات الدوائية، وهي تستطيع أيضا معرفة طريقة تفاعل هذه الهياكل الفرعية مع بعضها البعض، ثم استخلاص التنبؤات بشأن طريقة تفاعل الأدوية الجديدة داخل جسم الإنسان.

وذكر الباحث هايبينج لو، أستاذ الذكاء الاصطناعي بجامعة شيفيلد، في تصريحات للموقع الإلكتروني “ميديكال إكسبريس” المتخصص في الأبحاث الطبية: “تم تصميم هذه المنظومة لتحقيق غرضين أساسيين، أولهما إمكانية رصد التفاعلات الدوائية بصورة أكثر دقة حتى يستطيع العلماء فهم هذه التفاعلات على مستوى الجزيئيات، وثانيا، إمكانية التنبؤ بهذه التفاعلات بشكل أسرع حال تجربة الأدوية الجديدة”.

وأكد الباحث جاي براون، من قسم علوم الحاسب بجامعة شيفيلد أن “البحث الذي نقوم به يستهدف إحداث تغيير إيجابي في حياة البشر، ونرى أن التعاون مع شركات كبرى في صناعة الدواء مثل أسترا زينيكا عنصر مهم من أجل تنفيذ هذه المهمة”.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي