زياش ينتظر فرصة العمر هذا الشتاء

متابعات - الأمة برس
2023-01-22

المغربي حكيم زياش خلال مباراة ضد ساحل العاج ضمن بطولة كأس الأمم الإفريقية في 28 حزيران/يونيو 2019 (ا ف ب).

أفادت مصادر صحافية تحظى بمصداقية لا بأس بها، بأن النجم المغربي حكيم زياش، يعيش على أمل تحقيق حلمه الكبير هذا الشهر، بعد تقلص فرصه في البقاء مع ناديه تشيلسي، لعدم ارتياحه مع المدرب غراهام بوتر من جانب، ومن جانب آخر لصعوبة هضم فكرة الجلوس على مقاعد البدلاء مرة أخرى، خاصة بعد وصول نوني مادويكي من آيندهوفن الهولندي.

ونقل موقع “Goal” العالمي عن مصدر كاتالوني، أن قائد رابع العالم يطمح في القفز من سفينة أسود غرب لندن، لرغبته في البحث عن تحد جديد، بعدما أيقن بأن فرصه سواء في التألق أو الحفاظ على مكانه في التشكيل الأساسي بصفة مستمرة، باتت شبه مستحيلة على الأقل في الوقت الراهن، الأمر الذي جعل وكيل أعماله، يكثف اتصالاته في الآونة الأخيرة، من أجل اقتناص أفضل فرصة متاحة في الميركاتو الشتوي الحالي.

ووفقا لنفس التقرير، فإن وكيل أعمال صاحب الـ29 عاما، قام بمحاولة جريئة، بعرض خدماته على وسطاء رئيس برشلونة جوان لابورتا، على أمل يحقق حلم الطفولة، ويكون الصفقة المنتظرة في مشروع المدرب تشافي هيرنانديز، بعد إرسال الهولندي ممفيس ديباي إلى الغريم المحلي أتلتيكو مدريد، وذلك لاعتقاده بأنه يملك ما يكفي من الجودة والإبداع، لتقديم الإضافة المطلوبة في هجوم البرسا.

وفي الختام، أكد المصدر أن نجم أياكس السابق، سيواصل الضغط على مسؤولي البلوز، من أجل الحصول حريته هذا الشتاء، حتى لو على سبيل الإعارة لنهاية الموسم، اعتراضا على وضعه الحالي، الذي لا يليق باسم وسمعة قائد رابع مونديال قطر، بالاكتفاء بالظهور في 14 مباراة بالقميص الأزرق في مختلف المسابقات، دون أن يترك بصمته ولو بتمريرة حاسمة.

وجاءت هذه الأنباء، تزامنا مع التصريحات التي أدلى بها المايسترو تشافي، في المؤتمر الخاص بمباراة خيتافي في الجولة الـ18 للدوري الإسباني، وتم تفسيرها على أنها رسائل واضحة للرئيس لابورتا، لدعم الفريق بجناح مهاجم من الطراز العالمي، ليس فقط لتعويض النقص العددي بعد رحيل ديباي، بل أيضا لتحسين الجودة في مركز الجناح الأيمن المهاجم، في ظل معاناة البرازيلي رافينيا، من أجل استعادة النسخة البراقة التي كان عليها في البريميرليغ مع فريقه السابق ليدز يونايتد.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي