بدأ حملته الانتخابية.. ترامب يوافق على العودة لتويتر ويفكر بأول تغريدة ويطالب بإلغاء حظر حسابه في فيس بوك

متابعات - الأمة برس
2023-01-20

الرئيس السابق دونالد ترامب وثلاثة من أبنائه دونالد جونيور وإيريك وزوجته إيفانكا في افتتاح فندق له في واشنطن - اغلق في وقت لاحق -، في 26 تشرين الأول/اكتوبر 2016 (أ ف ب)

وافق الرئيس السابق دونالد ترامب على العودة إلى فيسبوك وتويتر، إذ كشفت شبكة NBC الأمريكية أن حملة الرئيس السابق بعثت برسالة إلى ميتا، طالبت بإلغاء حظر حسابه على فيسبوك، فيما يجري ترامب مشاورات بشأن محتوى التغريدة الأولى، وذلك بعد أيام من إطلاق حملته الانتخابية الرئاسية 2024.

ولم يكتب ترامب حتى الآن تغريدة واحدة منذ أن قام مالك تويتر الجديد إيلون ماسك بإلغاء حظر حسابه، على الرغم من أن مساعديه وحلفاءه يعتقدون أنها مسألة وقت فقط.

فيما قال مصدر جمهوري لشبكة NBC: "لقد كان يتحدث عن ذلك منذ أسابيع، لكن لا أحد يستطيع أن يخمّن ماذا سيفعل أو سيقول أو متى".

وأضاف أحد المقربين المجهولين من الرئيس السابق أن مستشاري حملة ترامب يعملون على أفكار لتغريدة لأول مرة.

يشار إلى أن ميتا وتويتر قاما بحظر حساب ترامب بعد أن قام أنصاره بأعمال شغب في مبنى الكابيتول في يناير/كانون الثاني 2021.

ترامب يبدأ حملة الانتخابات

ويأتي هذا في وقت بدأ  فيه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب حملته الانتخابية من ساوث كارولينا، سعياً للعودة إلى البيت الأبيض، من خلال السباق الرئاسي لعام 2024، إذ سيكشف ترامب عن فريق قيادة حملته في هذه الولاية التي تتمتع بأهمية كبيرة، كأولى الولايات التي تشهد التصويت المبكر في الولايات المتحدة، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء الفرنسية.

وأفاد إعلان للحملة بأنه من المقرر أن ينضم 2 من رموز الحزب الجمهوري في ساوث كارولينا إلى ترامب في مقر الولاية، الذي من المنتظر أن يكشف فيه عن فريق قيادة حملته هناك، وهما السيناتور ليندسي غراهام، أحد أكثر مؤيدي ترامب ولاء، والحاكم هنري ماكماستر.

وتتمتع ساوث كارولينا بنفوذ كبير، باعتبارها واحدة من أولى الولايات التي تشهد المنافسات على الترشح للرئاسة في سنوات الانتخابات.

وكان الرئيس الأمريكي السابق أعلن، في 15 نوفمبر/تشرين الثاني 2022، من منتجع مارالاغو في فلوريدا، أنه سيخوض السباق للبيت الأبيض للمرة الثالثة في حياته في عام 2024.

فيما قدَّم ترامب في وقت سابق أوراق اعتماد ترشحه إلى هيئة الانتخابات الفيدرالية الأمريكية، في خطوة يُتوقع أن تمهّد لمعركة قاسية داخل الحزب الجمهوري لنَيل بطاقة الترشح للرئاسة.

وتعهّد ترامب سابقاً بمنع إعادة انتخاب الرئيس الحالي جو بايدن في عام 2024، وقال لمؤيديه: "سأضمن عدم حصول بايدن على أربعة أعوام أخرى"، مضيفاً: "بلادنا لا يمكنها تحمل ذلك".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي