لماذا نتخذ أغلب القرارات الغذائية الخاطئة.. في آخر النهار؟

زهرة الخليج
2022-12-20

لماذا نتخذ أغلب القرارات الغذائية الخاطئة.. في آخر النهار؟ (زهرة الخليج)

يخطئ الكثير من الأشخاص الملتزمين بحميات غذائية في اتخاذ قرارات صحيحة، ويقعون بالمحظور آخر النهار فيفسدون حميتهم أو برامجهم الغذائية الصحيحة، وهو ما يؤدي بهم إلى الإصابة بحالة من الإحباط، تنتهي غالباً بإنهاء هذه الحمية والطريقة الصحية للطعام والعودة للتخبط من جديد.

تفسر أخصائية التغذية شهد ياسين في حديثها لـ"زهرة الخليج" الأمر من ناحية علمية بالتأكيد على أن القرارات الصحيحة يجب اتخاذها في أوقات الصباح دائماً.

وتضرب شهد مثلاً بمالك شركة ميتا رجل الأعمال "مارك زوكربيرغ"، الذي يظهر دائماً في معظم مقابلاته بملابس بسيطة جداً، رغم قدرته على ارتداء ما يريد٬ إلا أننا لا نراه غالباً سوى بقميص غامق اللون وجينز بسيط، وأنه عندما سؤل عن هذا الأمر قال إنه يريد أن يوفر القرارات التي يتخذها خلال النهار، ولا يشغل نفسه بالقرارات البسيطة مثل التفكير بنوعية ملابسه وماذا يريد أن يرتدي.

تضيف أخصائية التغذية شهد ياسين، أن مارك فتح الباب على مصراعيه للتفكير أكثر بقضية التعب من اتخاذ القرارات بشكل مستمر منذ بدء النهار وهو الأمر الذي يستهلك قدرة الإنسان على تقرير ما هو صحيح آخر يومه، وعلى سبيل المثال إذا قرر الشخص منذ صحوه أن يرتدي هذا النوع من الملابس، وأن يذهب لدوامه من طريق مختصرة، وماذا يريد أن يفطر فإنه سيصل منتصف النهار ويجد صعوبة كبيرة باتخاذ القرارات الهامة فعلاً.

وبالتالي فإنها تنصح بشكل جاد أي إنسان يريد أن تكون جميع قراراته صحيحة وصائبة باتخاذها بوقت مبكر، وهو الأمر الذي ينطبق تماماً على الأفراد الملتزمين بحميات غذائية لإنزال الوزن، فإذا كانت قراراتهم صباحاً متعلقة بهذه الحميات فإنهم غالباً ما سيلتزمون بها بشكل تام دون ارتكاب أي أخطاء، بينما لن تكون كذلك لدى أولئك الذين لم يهتموا للموضوع وقرروا اتخاذ قرارات متعلقة بحميتهم في أوقات متأخرة من النهار.

تؤكد ياسين أهمية بدء التخطيط للحمية الغذائية والنظام الصحي منذ الصباح، وأخذ القرارات اللازمة لها مثل أن يقرر الشخص صباحاً أنه يريد القيام بصيام متقطع عند الساعة السادسة مساء، بينما لو قام بتأجيل هذا القرار لغاية الخامسة مساءً فإنه على الأغلب سيجد صعوبة كبيرة في تطبيقه كونه كان قد أشغل عقله بقرارات صغيرة صباحاً. 

وتكمل ياسين أن تعب الدماغ مساءً بسبب كثرة القرارات المتخذة والتي لا أهمية كبرى لها لن يجعله يقوم بالفعل الصحيح وعلى الأغلب سيقوم بارتكاب فعل خاطئ مثل تناول وجبة طعام سريعة.

باختصار تقدم أخصائية التغذية شهد ياسين نصيحة مهمة لكل متتبعي الحميات الغذائية، والذين يلزمون أنفسهم بأنظمة غذائية صحية بضرورة التخطيط لما يريدون القيام به باكراً وفور استيقاظهم من النوم واتخاذ القرارات الهامة بهذا الشأن وتنفيذها في وقتها.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي