الشقائق: تستر أجهزة الأمن على المتهمين بتعذيب درويش يفصح عن توجه للإفلات بهم من العقاب

خاص - شبكة الأمة برس الإخبارية
2010-07-26

صنعاء (الجمهورية اليمنية) - أدان منتدى الشقائق العربي لحقوق الإنسان في اليمن بشدة امتناع إدارة امن عدن عن الاستجابة للأمر الصادر من قبل  نيابة استئناف محافظة عدن بتاريخ 20/7/2010 بإحضار المتهمين في قضية التعذيب والمعاملة غير الإنسانية التي أفضت للموت والتي تعرض لها الشاب احمد محمد عبد الله الدرويش، وهم السجان في إدارة البحث الجنائي "مصطفى.أ" وأفراد طقم الأمن المركزي الذي كان مرابطاً بجانب سجن إدارة البحث الجنائي يوم الخميس 24/6/2010 لأخذ أقوالهم أمام نيابة صيرة والذي كان يفترض أن يتم يوم الاثنين الموافق 26/7/2010.

و أكد المنتدى في بيان له – تلقت " شبكة الأمة برس الإخبارية" نسخة منه ، أن عدم حضور المتهمين أمام النيابة وامتناع الأجهزة الأمنية عن تنفيذ أوامرها هو شأن خطير يعرقل إنجاز العدالة في هذه الجريمة البشعة ويفصح عن توجه للإفلات بالقائمين عليها من العقاب.

ودعا المنتدى إدارة امن عدن وقيادة الأمن المركزي ووزارة الداخلية بعدم التستر على المتهمين وتسليمهم للنيابة لكي تستكمل تحقيقاتها وإجراءاتها القانونية على وجه السرعة.

 








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي