مبيعات مزاد على مجموعة بول آلن المشارك في تأسيس مايكروسوفت تتخطى 1,6 مليار دولار

أ ف ب-الامة برس
2022-11-11

بول آلن أحد مؤسسي مايكروسوفت، في نيويورك في الثامن من أيار/مايو 2008 (أ ف ب)

حققت مزادات نظمتها دار كريستيز في نيويورك على مجموعة أعمال فنية كان يملكها بول آلن، أحد مؤسسَي مايكروسوفت الذي توفي سنة 2018، الأربعاء والخميس إيرادات قياسية بلغت 1,62 مليار دولار، مع تخطي خمسة من أعمالها عتبة مئة مليون دولار لكل منها.

وفي مؤشر إلى استمرار سوق الفنون بالنمو رغم الضبابية السياسية والاقتصادية السائدة، بيعت كل هذه اللوحات الخمس مساء الأربعاء خلال أمسية دخلت تاريخ المزادات في مركز روكفيلر بمانهاتن.

وهذه اللوحات هي "Les Poseuses, Ensemble" ("العارضات معاً") لجورج سورا التي بيعت في مقابل 149,24 مليون دولار، ولوحة الرسام الفرنسي بول سيزان "La Montagne Sainte-Victoire" ("جبل سانت فيكتوار") التي بيعت بـ137,8 مليون دولار، وعمل فنسنت فان غوخ "Orchard with Cypresses" ("بستان مع أشجار السرو") مع 117,2 مليون دولار، و"Maternity II" ("الأمومة 2") لبول غوغان مع 105,7 ملايين دولار، و"غابة بيرش" للرسام النمسوي غوستاف كليمت مع 104,6 ملايين دولار.

وقد حطم المزاد منذ مساء الأربعاء الرقم القياسي المطلق لإيرادات المبيعات الفنية، مع أكثر من مليار ونصف مليار دولار. أما مساء الخميس، فلم تتخط قيمة المبيعات 116 مليون دولار.

وفي حصيلة المزادات الإجمالية خلال يومي الأربعاء والخميس، تخطت قيمة المبيعات 1,62 مليار دولار، بحسب دار كريستيز.

وقال رئيس الدار النيويوركية غيوم تشيروتي في بيان إن "مجموعة بول ج. آلن استقطبت عشرات آلاف الزائرين إلى دور المعارض الفنية لكريستيز حول العالم ودخلت التاريخ الآن مع تحطيمها الرقم القياسي لأغلى المبيعات في المزادات على الإطلاق".

وفي المجموع، كانت المجموعة تضم "155 تحفة فنية ممتدة على 500 عام من تاريخ الفن وبيعت 100% منها"، بحسب كريستيز التي أشارت إلى أن "28% من الأعمال القيّمة بيعت مساء الأربعاء لحساب زبائن آسيويين".

وكانت الدار المملوكة لشركة "ارتيميس" القابضة العائدة للملياردير الفرنسي فرنسوا بينو قد أعلنت أن ريع المزاد سيصب بالكامل للأعمال الخيرية.

ورغم التوتر في العلاقة مع بيل غيتس، شريكه في تأسيس مايكروسوفت سنة 1975، وقّع بول ألن سنة 2009 حملة Giving Pledge ("تعهد العطاء") التي أطلقها غيتس، وسيؤول ريع المبيعات كلها إلى منظمات خيرية.

وقد تجاوزت قيمة المجموعة الكاملة الرقم القياسي المسجل سابقاً لمجموعة ماكلو التي تحمل اسم زوجين ثريين من نيويورك، والتي حصدت 922 مليون دولار في مزاد نظمته دار سوذبيز خلال الربيع الماضي.

ومع هذه المزادات، إضافة إلى بيع رسم بورتريه لمارلين مونرو بتوقيع أندي وارهول بسعر بلغ 195 مليون دولار في أيار/مايو الفائت، في رقم قياسي لعمل من القرن العشرين، يبدو أن 2022 ستكون من الأغلى في تاريخ المزادات الفنية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي