قاعة مشاهير الروك أند رول تضمّ أسماء جديدة أهمها إيمينيم ودوللي بارتون

ا ف ب - الأمة برس
2022-11-05

صورة مركبة تجمع المغنيَين إيمينيم بتاريخ التاسع من شباط/فبراير 2020 ودوللي باترون في العاشر من شباط/فبراير 2019 في واشنطن (ا ف ب)

يستعد الوسط الموسيقي للاحتفاء السبت بالوافدين الجدد إلى قاعة مشاهير الروك أند رول ("روك أند رول هال أوف فايم") الأميركية المخصصة لموسيقى الروك وتلك الشعبية، وأبرزهم مغني الراب إيمينيم وأيقونة موسيقى الكانتري الأميركية دوللي بارتون.

ومن بين الأسماء الجديدة التي أُعلن إدراجها في القاعة وستُكرَّم في حفلة رسمية تُقام في لوس أنجليس، فرقة البوب-روك البريطانية يوريثميكس والمغني والملحّن الأميركي لايونل ريتشي والفرقة البريطانية دوران دوران وكاتبة الأغنتيات الأميركية كارلي سايمن والثنائي بات بيناتار ونيل جيرالدو.

ولم تكن المؤسسة المرموقة التي تتخذ من كليفلاند مقراً مخصصة فقط لموسيقى الروك، إذ سبق أن ضمّت منذ بداياتها عام 1986 نجوماً يؤدّون أنواعاً موسيقية أخرى كالسول والبلوز والآر أند بي والفولك والكانتري والراب.

وكانت دوللي بارتون (76 عاماً) طلبت سحب اسمها من قائمة الفنانين المزمع إدراجهم في هذه القاعة الشهيرة، وقالت "لا أشعر أنني أستحق ذلك".

إلا أنّ القاعة أشادت بـ"مسيرة دوللي المهنية الرائدة في كتابة الأغاني وصوتها المميز وبريقها الطاغي وذكائها التجاري والعمل الإنساني"، مؤكدةً أنها تشكل "أيقونة محبوبة" لدى الأميركيين.

وقالت المغنية المعروفة بأغنيات ضاربة منها "جولين" و"آي ويل أولويز لوف يو" "شعرت أنني سوف آخذ شيئاً ربما يستحقه شخص آخر أكثر مني، لأنني لم أعتبر نفسي مطلقاً مغنية روك. لكن من الواضح أنّ الأمر يتجاوز ذلك".

- اختيار انتقائي -

واعتُمد اختيار الأسماء بطريقة انتقائية تعتمدها المؤسسة خلال السنوات الأخيرة.

ودخل إيمينيم عالم موسيقى الراب بقوّة في تسعينات القرن الماضي مع ألبومه "ذي سليم شايدي ال بي" الذي يتضمن أغنية "ماي نايم إز".

وعزز المغنّي المتحدّر من ديترويت مكانته كنجم بارز مع ألبوم "ذي مارشال ماثرز ال بي" الصادر عام 2000 والذي أصبح أحد الألبومات الأكثر مبيعاً في الولايات المتحدة. 

وانضمّ إيمينيم إلى مغنيّ الراب الذين سبق أن أُدخلوا إلى قاعة مشاهير الروك أند رول وأبرزهم جاي زي وتوباك وآيس كيوب وغراندماستر فلاش بالإضافة إلى منتج أعمال إيمينيم ومعلّمه أندريه روميل يونغ المعروف بدكتور دري. 

ومن بين الوافدين الجدد إلى القاعة لايونل ريتشي صاحب أغنيتي "أول نايت لونغ" و"هيللو" الشهيرتين، وفرقة يوريثميكس المؤلفة من الثنائي أنّي لينوكس ودايف ستيوارت، وسبق للمنتج الأميركي والفرقة البريطانية أن أُدخلا إلى قاعة المشاهير الخاصة بمؤلفي الأغاني وملحنيها.

وعقب إعلان لائحة المغنين الذين اختيروا للانضمام إلى "روك أند رول هال أوف فايم" في أيار/مايو، قالت أنّي لينوكس في حديث إلى مجلة "رولينغ ستون" "كنّا نجدّد إطلالاتنا باستمرار وهو ما كان هدفنا"، مضيفةً انّ هذا التوجّه "تسبب في إبقاء نجمنا ساطعاً".

ويُفترض أن تنتهز فرقة دوران دوران الفرصة من حفلة التكريم لتجتمع مرة جديدة مع عازفَي الغيتار السابقَين فيها أندي تايلور ووارن كوكورولو.

وقال مغني الفرقة سايمون لوبون في حديث إلى "رولينغ ستون" "لم نفترق أساساً بصورة تامة".

أما الثنائي بات بيناتار ونيل جيرالدو اللذان سطع نجمهما في ثمانينات القرن الفائت مع أغانٍ بارزة منها "هيت مي ويذ يور بيست شوت"، فسيُكرّمان بدورهما عن مجمل مسيرتهما الفنية.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي