الهالات حول العين.. أنواعها وطرق علاجها Dark Circles

سيدتي
2022-11-02

الهالات حول العين.. أنواعها وطرق علاجها Dark Circles (سيدتي)

تعتبر الهالات السوداء مشكلة جلدية شائعة، وتظهر كتصبّغات حول العين، ويتفاوت لونها من الأزرق، إلى البني الداكن، أو الأسود، حسب لون البشرة. ويمكن أن تصيب كلا الجنسين على حد سواء. وتحدث هذه الهالات الداكنة نتيجة التعرض للعديد من المؤثرات، مثل الاحتكاك المستمر، أو قلة النوم، أو كعارض جانبي لإحدى المشكلات الصحية. لمعرفة المزيد حول هذه الموضوع، التقت «سيدتي» بأخصائية الأمراض الجلدية والتجميل والليزر، الحاصلة على ماجستير الأمراض الجلدية، وعلى الدبلوم الأمريكي للطب التجميلي، منى شلبي.

  • هالات تظهر نتيجة وجود تجويف تحت العين، ما يسبب ظهور ظلّ، كما تحدث نتيجة فقد الدهون في الجفن السفلي، أو بسبب بروز عظمة الوجنة.
  • هالات مصطبغة تتكوّن نتيجة تصبغات بنية، وتكوين مادة الميلانين في طبقات الجلد.
  • هالات وعائية تظهر باللون الأزرق أو البنفسجي، وتحدث بسبب ترقق الجلد تحت العين.
  • هالات مختلطة، وتجمع بين أكثر من نوع من الأنواع السابقة.
  •  تلعب دوراً بارزاً في العديد من الهالات، وغالباً ما يبدأ ظهورها من الصغر، وتزداد مع التقدّم في العمر.

 

  •  انخفاض ساعات النوم، أو جودته، ما يؤدي إلى ارتفاع معدل الإصابة بالالتهاب، الأمر الذي يجعل الأوعية الدموية أكثر وضوحاً.
  •  قد تنتج الهالات السوداء نتيجة الإصابة بحساسية الأنف، كما في حالة عدوى الجيوب الأنفية، ما يسبب احتقان الأنف، والذي يتسبب بدوره في زيادة الضغط داخل الأنف، وبالتالي تجمع الدم بالأوردة الواقعة أسفل العين، لعدم قدرته على العودة إلى القلب، وظهور الأوعية الدموية خلال الجلد كهالات سوداء. تسبب الإصابة بالحساسية أيضاً إطلاق الجسم مادة كيميائية تسمى الهيستامين، كما تسبب تمدد الأوعية الدموية وبروزها أسفل العين. قد يلجأ المرء إلى حكّ العين والمنطقة المحيطة بها، ما يؤدي إلى التهاب وتورم أسفل العين، وظهور الهالات السوداء.
  •  يؤدي إلى حكة مستمرة، وبالتالي يدفع الفرد إلى فرك عينيه بشدة.
  • ترقق الجلد المحيط بالعين، أو قلة كمية الدهون.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • بعض الأدوية مثل قطرات العين المستخدمة لعلاج الجلوكوما.
  • التدخين.
  •  مع التقدم في العمر تقل سماكة الجلد نتيجة فقدان الكولاجين والدهون الواقعة أسفل العين، ما يجعل الجلد أكثر شفافية، وبالتالي ينعكس ظل الأوعية الدموية من خلاله. كذلك قد تؤدي قلة النوم إلى شحوب وبهتان البشرة، الأمر الذي يسمح بانعكاس ظلال الأوعية الدموية، كما هو الحال أيضاً عند الإصابة بجفاف العين.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي