ساعة سكوير بانغ من هوبلو ساعة جديدة تتحدى المألوف

رائد - الأمة برس
2022-10-31

(رائد)

كشفت هوبلو عن تصميمها الجديد للساعات المربعة مقدمكة قطعة فنية وهندسية لا نظير لها في مجال صناعة الساعات. تستقي الدار وحيها من ساعة بيغ بانغ الشهيرة لتقدم ساعة سكوير بانغ ضمن مجموعة "ذا شايد كوليكشن" لتنضم إلى تشكيلة سبيريت أوف بيغ بانغ. في هذا المقال سنسلط الضوء على أبرز مميزات هذه الساعة الثورية:

  • أذهلتنا ساعة هوبلو الجديدة نتيجة التحديات التي تخطها. التحدي الأول يكمن في آلية الحركة. وبما أن كل معيار يمتاز بعجلة تشكل الجزء الأساسي منه، فهو يحتاج بالتالي إلى آلية حركة دائرية. إذا أردت وضع آلية حركة دائرية في علبة مدورة، يتطلب ذلك أسلوباً خاصاً. لهذا السبب يخفي معظم صانعي الساعات آلية الحركة لتبدو وكأنها تستخدم آلية حركة مربعة أو لأنهم فشلوا في إيجاد أسلوب جمالي متناسق لعرضها.  قررت هوبلو أن تأخذ منحى مختلفا تماماً فهي لا تخفي أي ابداع من ابداعاتها، بما في ذلك حركة أونيكو، التي تعد مفخرة لعلامة هوبلو السويسرية والقلب النابض لمعظم تصاميمها على مدى أكثر من 10 سنوات. يمتاز الكرونوغراف بعجلة عامودية تظهر عند مؤشر الساعة 6، فيما يتخلى تصميمه المزوّد بقرصين فرعيين عن القرص الأساسي للكشف عن آليات عمل الساعة الخفية.
  • الحدي الثاني يكمن في هيكلية العلبة الجزيئية، التي صممت بطريقة تعكس جوهر هوبلو، إذ تأتي بإطار مركزي تحيط به صفيحتان علوية وسفلية للجمع بين مختلف المواد والأشكال. هذه المرة تأتي الساعة بشكل مربع يصغّب عملية جعلها مقاومة للماء، وإذا بهوبلو تتغلب على هذا التحدي من خلال ابتكار ساعة تضمن مقاومتها للماء على عمق 100 متر.
  • تمتاز الساعة بقرص مزدوج مما يضفي عليها مستويات مختلفة من العمق مع لمسة هندسية لا تضاهى.  وعلى غرار ساعة بيغ بانغ، يتمتع قرص الساعة بقطعة عريضة من الصفير ليمنحك رؤية واضحة لآلية الحركة أونيكو. كما استخدمت العقارب نفسها التي تميّزت بها ساعة بيغ بانغ.
  • يزدان إطار الساعة بستة براغٍ عملية تم تركيبها بطريقة تحاكي ساعة بيغ بانغ بالضبط.
  • على جانبي ساعة سكوير بانغ تظهر قطعتان شبيهتان بالأذن ومأخوذتان من علبة ساعة بيغ بانغ، لإضفاء التوازن على التصميم وحماية العلبة.
  • الحزام يحاكي حزام ساعة بيغ بانغ والمجهّز بنظام "وان-كليك" لتبديل الأحزمة من هوبلو والمصنوع من المطاط المزخرف، وقد تم تثبيت برغيين في منتصفه. يزدان الحزام بنقشة مربعات الشوكولاته ليسلط الضوء على جوهر ساعة سكوير بانغ وتميّزها.
  • الساعة مصنوعة من التيتانيوم والسيراميك والذهب كينغ غولد، ناهيك عن التأثير الأسود الحالك "أول بلاك" الشهير.
  • تتوفر حالياً 5 موديلات بقطر 42 مم، حيث تأتي الساعات الثلاثة بالتيتانيوم الصلب، أو السيراميك الأسود أو اذهب كينغ غولد. أما الساعتان الباقيتان فتجمعان بين التيتانيوم أو ذهب كينغ غولد وإطار من السيارميك الأسود. ياتي كل موديل مع حزام مطاطي أسود وقفل قابل للطي مصنوع من نفس المادة التي صُنعت منها العلبة.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي