في رحلتها حول العالم : دمية اللاجئين "أمل الصغيرة" تتجول في نيويورك

2022-09-21

تم بناء الدمية لزيادة الوعي بمحنة الأطفال المشردين (جيتي - أ ف ب)نيويورك – تجولت دمية عملاقة لفتاة لاجئة، تُعرف باسم “أمل الصغيرة”، حول تايمز سكوير بمدينة نيويورك الأميركية يوم الجمعة لزيادة الوعي بمحنة الأطفال المشردين الذين يبحثون عن الأمان عبر الحدود.

وبدأت الدمية التي يبلغ طولها 3.66 متر رحلتها على الحدود السورية – التركية في يوليو 2021 والتقت بلاجئين أوكرانيين في أوروبا، وستزور أحياء مدينة نيويورك الخمسة خلال الأسبوعين والنصف المقبلة.

وقال بيتر أفيري مدير المسرح في إدارة التعليم بمدينة نيويورك إن الدمية أمل تمثل فتاة تبلغ من العمر عشر سنوات تبحث عن أمها التي ذهبت تبحث عن طعام ولم تعد أبدا. وأضاف أفيري “رسالة أمل الصغيرة إلى العالم هي ‘لا تنسونا'”.

وصممت دمية أمل شركة هاندسبرنج ومقرها جنوب أفريقيا وهي تنبض بالحياة بمساعدة محرك للدمى على ركائز متينة داخل إطارها المصنوع من الخيزران للتحكم في الأوتار التي تخلق تعابير وجه الدمية.

وانطلقت الدمية العملاقة في رحلة عابرة للدول والقارات في عرض مسرحي يطلق عليه اسم “المسيرة”، تقوم فيه أمل بالبحث عن أمها التي تقطعت بها السبل عقب خروجها بحثا عن طعام لكن لم تجد طريقها للعودة إلى طفلتها.

وترمي منظمة مسرح “غود تشانس” البريطانية صاحبة هذا العمل إلى جذب الانتباه تجاه كافة الأطفال المشردين حيث العديد منهم قد انفصلوا عن عائلاتهم ويظهر هذا الهدف جليا من شعار الرحلة “لا تنسونا”.

ويؤكد أمير نزار الزعبي المدير الفني للمبادرة أن رحلة أمل في غاية الأهمية “بسبب أن العالم بدأ ينشغل بقضايا أخرى لذلك فمن المهم جدا جلب تركيز العالم مجددا إلى هذه القضية”. وقال الزعبي إن هدف المبادرة يتمثل في تسليط الضوء على “إمكانية مساعدة اللاجئين أكثر في ظروفهم القاسية”.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي