استطلاع: شعبية مجلس الوزراء الياباني تهوى إلى "منطقة الخطر"

شينخوا - الامة برس
2022-09-19

رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا وهو يتحدث خلال مؤتمر صحفي في المقر الرسمي لرئيس الوزراء في العاصمة اليابانية طوكيو يوم 10 أغسطس 2022 (شينخوا)

طوكيو - هوى معدل التأييد الشعبي لمجلس الوزراء الياباني إلى ما دون 30 في المائة أي "منطقة الخطر"، حسبما أظهر أحدث استطلاع أجرته صحيفة ((ماينيتشي شيمبون)) اليابانية يوم الأحد 19/9.

وأظهر الاستطلاع بلوغ معدل تأييد الحكومة اليابانية برئاسة رئيس الوزراء فوميو كيشيدا 29 في المائة، منخفضا بنسبة 7 نقاط مئوية من 36 في المائة في استطلاع أغسطس، وهو أكبر انخفاض يُسجل منذ تولى كيشيدا منصبه في أكتوبر عام 2021.

كما تراجع معدل شعبية الحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم الرئيسي في اليابان بنسبة 6 نقاط مئوية مقارنة بالاستطلاع السابق ليصل إلى 23 في المائة.

ويُعزى الانخفاض الحاد في معدلات تأييد مجلس الوزراء والحزب الديمقراطي الليبرالي جزئيا إلى الارتباط المثير للجدل بين السياسيين اليابانيين ومجموعة كنيسة التوحيد الدينية.

أما بالنسبة للجنازة الرسمية لرئيس الوزراء السابق شينزو آبي، فقد عارضها 62 في المائة، بزيادة 9 نقاط مئوية مقارنة بالاستطلاع السابق، بينما أيدها 27 في المائة.

يذكر أن الاستطلاع أجرته صحيفة ((ماينيتشي شيمبون)) بالتعاون مع مركز الأبحاث المسحية الاجتماعية الياباني في الفترة من 17 إلى 18 سبتمبر من خلال مجموعة من الرسائل النصية على الهواتف المحمولة والاستبيانات الصوتية الآلية على الهواتف الثابتة.

في الوقت نفسه، أظهر أحدث استطلاع لوكالة أنباء ((كيودو)) يوم الأحد تراجع معدل التأييد العام لمجلس الوزراء الياباني إلى 40.2 في المائة، ليسجل مستوى منخفضا جديدا منذ إطلاق الاستطلاع في العام الماضي.

وسجل معدل الرفض رقما قياسيا في الاستطلاع الذي أجري في عطلة نهاية الأسبوع حيث بلغ 46.5 في المائة، متجاوزا معدل التأييد للمرة الأولى منذ تولى كيشيدا منصبه في أكتوبر، وفقا للوكالة.






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي