حواراتشخصية العامضد الفسادإنفوجرافيك أسلحة وجيوشرصدإسلاموفوبياضد العنصريةضد التحرش

نواب أمريكيون يلتقون برئيسة تايوان بالتزامن مع قيام الصين بمناورات جديدة

د ب أ – الأمة برس
2022-08-15

صورة وزعتها الخارجية التايوانية ونشرت في 15 آب/اغسطس 2022 تظهر السناتور الأميركي إد ماركي (الثالث من اليمين) وهو يصافح وزير الخارجية التايواني جوزيف وو (الثالث من اليسار) في تايبيه (ا ف ب)

تايبيه - التقى خمسة نواب أمريكيون يزورن تايوان اليوم الاثنين بالرئيسة التايوانية تساي انج وين ونواب آخرين، وذلك لاظهار الدعم لتايوان في ظل تصاعد التوترات في مضيق تايوان، وبالتزامن مع إجراء بكين لمناورات عسكرية جديدة اليوم.

وقالت تساي للوفد إن الغزو الروسي لأوكرانيا أظهر أن الدول السلطوية تهدد النظام العالمي. وأضافت أن إجراء المناورات العسكرية  الصينية، بالقرب من تايوان، يقوض الاستقرار والسلام الإقليميين.

وأعربت تساي عن أمل تايوان في التعاون بصورة وثيقة مع أمريكا للحفاظ سويا على الاستقرار الإقليمي وتعزيز العلاقات الاقتصادية وبناء سلاسل إمداد أكثر أمنا، مؤكدة على أن تايوان وأمريكا تتشاركان قيم الديمقراطية والحرية المشتركة.

وقد وصل الوفد البرلماني الأمريكي أمس الأحد تايوان في زيارة مفاجئة لمدة يومين، تعقب زيارة قامت بها رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي مطلع هذا الشهر.

 والمشرعون الزائرون، من الحزبين "الجمهوري" و"الديمقراطي" وهم، السيناتور إد ماركي والنواب،  جون جاراميندي وآلان لوينثال ودون باير وأوموا أماتا كولمان راديواجن.

ووصف ماركي تايوان بالمنارة  المهمة للديمقراطية وحقوق الانسان وحرية التعبير. وقال إنه مع ذلك من أجل الدفاع عن هذه القيم، تواجه تايوان تهديدا كل يوم.

ونقل مكتب الرئاسة التايواني عن ماركي القول " لدينا التزام أخلاقي للقيام بكل ما يمكننا لمنع صراع غير ضروري".

من ناحية أخرى، قالت  الصين إن جيش التحرير الشعبي الصيني أجرى دورية عسكرية ومناورة مشتركة بالقرب من تايوان. وقالت قيادة المسرح الشرقي الصيني في بيان اليوم إن الخطوة تهدف لردع كل من الصين والولايات المتحدة " في ظل استمرارهما القيام بألاعيب سياسية تقوض السلام والاستقرار في مضيق تايوان".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانج وينبين " الصين سوف تتخذ إجراءات حاسمة وقوية للدفاع عن سيادتها ووحدة أراضيها. والفشل هو مصير حفنة من  الساسة الأمريكيين الذين لا يفكرون بأنفسهم ويحاولون تحدي مبدأ صين واحدة".

 وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو كيان اليوم إن زيارة الوفد الأمريكي تقوض سيادة الصين ووحدة أراضيها.

وقال النائب لو شيه شينج، الذي ينتمى للحزب التقدمي الديمقراطي الحاكم، للصحفيين إن  .

زيارة الوفد الأمريكي في هذا الوقت الحساس، تأتي بعد فترة قصيرة من قيام الصين بمناورات واسعة النطاق بالقرب من تايوان، مما يظهر أن بكين لا يمكن أن تمنع رموزا سياسية بارزة في العالم من زيارة تايوان.

وقال لو " وصولهم يرسل رسالة مهمة مفاداها أن الشعب الأمريكي يقف مع الشعب التايواني".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي